EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2013

اللواء محمد نور الدين: الداخلية لا تخفي شيئا.. وهذا السبب الحقيقي للشائعات

اللواء محمد نور مساعد وزير الداخلية السابق

اللواء محمد نور مساعد وزير الداخلية السابق

أكد اللواء محمد نور الدين مساعد وزير الداخلية الأسبق- أن وزارة الداخلية لن تخفي شيئا على أحد، مشيرا إلى أن الأنباء التي تخرج وتفيد القبض على عناصر من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وتكذيبها بعد ذلك مصدرها صحفيون يريدون عمل انفرادات.

أكد اللواء محمد نور الدين مساعد وزير الداخلية الأسبق- أن وزارة الداخلية لن تخفي شيئا على أحد، مشيرا إلى أن الأنباء التي تخرج وتفيد القبض على عناصر من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وتكذيبها بعد ذلك مصدرها صحفيون يريدون عمل انفرادات.

وقال نور الدين في اتصال هاتفي لـ"جملة مفيدة"-: "الشائعات هي محاولات للسبق الصحفي والانفراد بالخبر لبعض الإعلاميين، ولكن بمجرد ضبط المرشد العام للجماعة كانت صور الضبط على مواقع التواصل، بينما وضحت الوزارة كل التفاصيل، من القبض عليه حتى معاملته بصورة حسنة، وحتى نقله إلى سجن شديد الحراسة خوفا من بطش الأهالي".

وأضاف: "بعض الصحفيين يرافقون العمليات البوليسية بعض الأوقات، وحينما يجدون بعض التكتم يتكهنون بشخصية الذي يتم القبض عليه، ولا ينتظرون حتى يتحققو، ولكن الداخلية بمجرد أن يتم الضبط لا يخفون شيئا على أحد".