EN
  • تاريخ النشر: 09 فبراير, 2013

الدكتور محمد البرادعي لـ"جملة مفيدة": سعيد بعودتي للمحاماة

الدكتور محمد البرادعي ونقيب المحامين سامح عاشور

الدكتور محمد البرادعي ونقيب المحامين سامح عاشور

قال الدكتور محمد البرادعي رئيس حزب الدستور- إن القضايا التي تناقش على الساحة الآن سياسية، وإنه وجد نفسه لابد أن يمارس مهنته في مصر، وهذا ما دعاه إلى أداء قسم المحاماة أمام نقيب المحامين لمزاولة المهنة السبت 9 فبراير/ شباط.

قال الدكتور محمد البرادعي رئيس حزب الدستور- إن القضايا التي تناقش على الساحة الآن سياسية، وإنه وجد نفسه لابد أن يمارس مهنته في مصر، وهذا ما دعاه إلى أداء قسم المحاماة أمام نقيب المحامين لمزاولة المهنة السبت 9 فبراير/ شباط.

وأضاف البرادعي في تصريحات لـ"جملة مفيدة"-: "أنا طول عمري محامي ووالدي محامي، وعملت كقانوني وسياسي، وبالتالي وجدت أنه من اللازم أن أمارس المهنة هنا في مصر، كل القضايا التي نناقشها هنا قانونية وسياسية، وأنا سعيد أن أكون جزء من نقابة المحامين مرة أخرى".

وتابع: "آتي مرة أخرى كمحامي، وهذا نوع من إظهار التأييد لدور المحاماة والنقابة في العمل الوطني، والدي بدأ منذ 50 عاما، وسامح عاشور يواصل هذه المسيرة، النقابة ستظل حصن حصين للحفاظ على الكرامة، هي تجسد هذه الثورة".

من ناحيته قال النقيب سامح عاشور: "الدكتور البرادعي انضم إلى بيته، هو بالقطع إضافة لنقابة المحامين، والنقابة إضافة إليه، وهو الآن يعيد مسيرة والده المرحوم مصطفى البرادعي".