EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2014

الدكتور عصام حجي: المحبطون خارج التاريخ.. وسنهزم إذا عشنا في دور الضحية

الدكتور عصام حجي

الدكتور عصام حجي

قال الدكتور عصام حجي المستشار العلمي لرئيس الجمهورية- إن الأصوات المحبطة زادت وبدأت تتباهى وتتبارى في برامج التليفزيون بينهم وبين من يريد أن يظهر صورة مصر أكثر سوادا.

  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2014

الدكتور عصام حجي: المحبطون خارج التاريخ.. وسنهزم إذا عشنا في دور الضحية

قال الدكتور عصام حجي المستشار العلمي لرئيس الجمهورية- إن الأصوات المحبطة زادت وبدأت تتباهى وتتبارى في برامج التليفزيون بينهم وبين من يريد أن يظهر صورة مصر أكثر سوادا، وشدد على أن هؤلاء سيتسببون في أن تخرج مصر من التاريخ، لأن الهزيمة تبدأ من العيش في دور الضحية.

وأضاف الدكتور عصام حجي خلال استضافته في برنامج "مصر الآن"-: "كإنسان عملت في مصر وظلمت في وظيفتي في الجامعة، ورأيت الواسطة والمحسوبية، قررت أن أنسى الماضي وسافرت وتعلمت، وبدأت من الصفر، ووصلت لأن أكون رئيسا لمشروعات لوكالة ناسا تقدر تكلفتها بالمليارات. لابد أن أؤكد أن الإنسان المحبط خارج التاريخ، التاريخ لا يذكر المحبطين".

وتابع: "الفترة التي نحن فيها، أشبهها بفترة الستينيات في أمريكا كان الاقتصاد يعاني وكانوا مهزومين من حرب فيتنام، ثم جاءت سلسلة من اغتيالات قيادات المجتمع الأمريكي، التي وصلت إلى اغتيال الرئيس كينيدي نفسه، وكانت روح الإحباط مرتفعة، وفي هذه الفترة أعلنت وكالة ناسا، أنها سترسل الإنسان إلى القمر. وقتها شكك الآلاف من المحبطين في الفكرة، لدرجة أن منهم من كان يتظاهر يوميا، ويطالبون بأن يتوقف المشروع، ولكن حينما خطا أرمسترونج على القمر كانت خطوة فوق كل المحبطين".

مثال الدكتور حجي جاء تعليقه على بعض الأصوات التي تشكك في قدرة مصر على استكمال مشروعها النووي ومشروع الفضاء المصري، وتطوير إستراتيجية التعليم، وقال: "لست مطالبا أن أكشف ما لا يعرفه هؤلاء المحبطون، الوطنية الحقيقية أن أمشي على جروحي، ولا أكون ضعيفا أمام المخاوف، كلنا خائفون من المستقبل، ولكن سنُهزم إذا عشنا بدور الضحية. هل الغضب وحده كافي لهذا التغيير".