EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2012

البلشي يجري عملية في عينه وأنباء عن عدم تمكنه من الإشراف على الاستفتاء

المستشار زغلول البلشي

المستشار زغلول البلشي

أصيب المستشار زغلول البلشي الأمين العام للجنة العليا للاستفتاء بارتفاع شديد في ضغط الدم الأمر الذي تسبب في انفصال شبكية العين، وحجز في مستشفى العيون الدولي وأكد الأطباء أنه يحتاج لإجراء عملية فورية.. تابع التفاصيل في برنامج "جملة مفيدة".

أصيب المستشار زغلول البلشي الأمين العام للجنة العليا للاستفتاء بارتفاع شديد في ضغط الدم الأمر الذي تسبب في انفصال شبكية العين، وحجز في مستشفى العيون الدولي وأكد الأطباء أنه يحتاج لإجراء عملية فورية.

وطبقا لبرنامج "جملة مفيدة" فإن الأطباء قالوا إن المستشار البلشي يحتاج لراحة من أسبوع لعشرة أيام لكي يمارس حياته بشكل عادي، وبالتالي كان هناك انحياز للتصريح التي قالته كريمته إنه سيضطر أن يعتذر عن الإشراف على المرحلة الثانية من الاستفتاء المقرر لها 22 ديسمبر/ كانون الأول بسبب هذه العملية، ولكن هذا الكلام يتعارض مع تصريحات وزارة العدل التي أكدت أنه: "سيكون جاهزا للإشراف على الاستفتاء".

وفي نفس السياق قالت اللجنة العليا للانتخابات في مؤتمر صحفي إن القول بأن الاستفتاء على الدستور شمل انتهاكات كبيرة فيه مبالغات كبيرة جدا، وأن القضاة أشرفوا على كل اللجان، وأن الصحفيين أيضا لم يتم منعهم من التغطية، وذلك تأكيدا على نزاهة إجراءات الاستفتاء.

من ناحيتها أعلنت وزارة العدل أنها انتدبت قضاة للتحقيق في البلاغات التي قدمت من مواطنين أو حقوقيين أو سياسيين ضد الاستفتاء.