EN
  • تاريخ النشر: 02 يوليو, 2013

إصابة 14 من بينهم 2 من القوات المسلحة بالسويس

أصيب 14 شخص من بينهم 2 من رجال القوات المسلحة، ضابط وجندي، مساء أمس في اشتباكات بين المتظاهرين ضد الرئيس محمد مرسي ومسيرة من المؤيدين لبقائه في السلطة.

أصيب 14 شخص من بينهم 2 من رجال القوات المسلحة، ضابط وجندي، مساء أمس في اشتباكات بين المتظاهرين ضد الرئيس محمد مرسي ومسيرة من المؤيدين لبقائه في السلطة.

وأوضح مراسل MBC مصر أن الضابط أصيب بالخرطوش، كما أصيب الجندي بجرح كبير فوق عينه جراء إلقاء الطوب. كما تنوعت الإصابات بين الطوب والاختناق.

وتواصل مراسلنا مع العميد عاهل العربي المسئول عن تأمين محافظة السويس من الجيش الثالث الميداني، وعلى الفور تواجدت القوات المسلحة في ميدان الأربعين في أقل من خمس دقائق وتقدمت الجموع وحاولت الفصل بين القوى المعارضة والمؤيدة.

وأكد أن قوات الجيش لا تستطيع تحديد هوية من أطلق النار عليهم، مشيرا إلى أن القوى الإسلامية بالسويس أعلنت أنها سوف تتمركز بميدان "الترعة" الذي يبعد مسافة 10 دقائق فقط عن ميدان "الأربعين" الذي يضم المتظاهرين ضد الرئيس.

وقال مراسلنا أن المواطنون وأهالي المناطق المختلفة نزلوا للشارع وشكلوا لجان شعبية، كما أغلقت المحال التجارية. وأعلنت القوى السياسية والثورية استكمال الاعتصام بميدان الخضر.