EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2014

شبح الإفلاس يهاجم "إتحاد الكرة" لهذا السبب

منتخب مصر

منتخب مصر


يواجه اتحاد الكرة برئاسة جمال علام، أزمة قوية خلال الفترة الحالية، قد تصل لإعلان إفلاسه بعد تمسك الاتحاد الأفريقى الكاف بتغريم الجبلاية مبلغ مليونى دولار بعد إذاعة التليفزيون المصرى مباراة المنتخب وغانا،

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2014

شبح الإفلاس يهاجم "إتحاد الكرة" لهذا السبب

(القاهرة -mbc.net) يواجه اتحاد الكرة برئاسة جمال علام، أزمة قوية خلال الفترة الحالية، قد تصل لإعلان إفلاسه بعد تمسك الاتحاد الأفريقى الكاف بتغريم الجبلاية مبلغ مليونى دولار بعد إذاعة التليفزيون المصرى مباراة المنتخب وغانا، فى ذهاب الدور النهائى للتصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2014 التى أقيمت بالبرازيل، ليمثل أزمة جديدة تضاف إلى الاتحاد بعد تأخر أندية الدورى الممتاز فى سداد نسبة الـ15% من البث الفضائى المخصصة للجبلاية.

وتم تحديد يوم 21 ديسمبر الجاري، موعدًا لاجتماع يحضره السيد عيسى حياتو، رئيس الكاف، والمهندس هاني أبوريدة  وجمال علام رئيس الاتحاد المصري، والشامي ولهيطة بمقر الكاف لاتخاذ القرار النهائي في هذا الشأن.

وعرضت الشركة الراعية للاتحاد الإفريقي "كاف" الحصول على حقوق بث مباريات الدوري المصري الممتاز مقابل التنازل عن قيمة الغرامة التي تبلغ مليون و 900 ألف دولار، بسبب إذاعة مباراة منتخب مصر الأول، أمام نظيره الغاني، في الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العالم 2014.

وأوضح الوفد المصري المكون من هاني أبوريدة، وإيهاب لهيطه، ومحمود الشامي، والمسافر إلى فرنسا حاليا للتفاوض مع الشركة الراعية، صعوبة تنفيذ هذا الطلب، حيث أن تسويق مباريات الدوري بشكل فردي بين الأندية والشركات الراعية الخاصة بهم، واتحاد الكرة لا يمكنه اتخاذ هذا القرار حاليا.

وقد إجتمعت اللجنة أمس بحضور المهندس هانى أبوريدة عضو اللجنة التنفيذية للإتحادين الدولى والإفريقي، وأثناء المناقشات عرضت الشركة الإفراج عن مستحقات الإتحاد المصرى مقابل التعاون فى المستقبل بالنسبة لمباريات الدورى وكأس مصر، وكذا مباريات المنتخب المصرى كما سبق الإتفاق مع دول أخرى قامت بنفس الإختراق.

  وقد رفضت اللجنة هذا العرض وطلبت من الشركة الراعية صرف المستحقات المشار إليها وهى مليون و900 ألف دولار مقابل خصم نسبة من هذا المبلغ نظير إختراق إتحاد الإذاعة والتليفزيون لحقوق الشركة الراعية بإذاعة مباراة مصر وغانا، وسيتم مخاطبة الإتحاد الإفريقى بهذا الشان.