EN
  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2012

MBC FM: فرقة من المكفوفين تبهر ضيوف مهرجان جرش للموسيقى

فرقة المكفوفين

فرقة موسيقية جميع أعضاءها من المكفوفين أبهرت جمهور الحاضرين لحفلات مهرجان جرش للموسيقى والثقافة بالأردن، وتحظى الفرقة باهتمام متزايد من الجمهور والإعلام منذ تكوينها عام 2009، وجميع أعضاء الفرقة أكدوا حاجتهم إلى المزيد من الدعم والمساندة من الحكومة الأردنية حتى يتمكنوا من الاستمرار في أنشطتهم الفنية والمشاركة في جميع المهرجانات الفنية.

  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2012

MBC FM: فرقة من المكفوفين تبهر ضيوف مهرجان جرش للموسيقى

أبهرت فرقة موسيقية جميع أعضاءها من المكفوفين جمهور الحاضرين لحفلات مهرجان جرش للموسيقى والثقافة بالأردن، وتحظى الفرقة باهتمام متزايد من الجمهور والإعلام منذ تكوينها عام 2009.

وذكرت حلقة يوم الاثنين 16 يوليو/تموز 2012 من برنامج "السهرة بأولها" - يقدمه ياسر الشمراني وغادة العلي - أن جميع أعضاء الفرقة أكدوا حاجتهم إلى المزيد من الدعم والمساندة من الحكومة الأردنية.

من جانبها، أشارت سهير عبدالقادر  - رئيسة الملتقى الثقافي للمكفوفين - إلى أن الهدف من إنشاء الفرقة هو المساواة بين الأشخاص المكفوفين والأشخاص غير المكفوفين.

وأعربت عن سعادتها  بإبداع أعضاء الفرقة، مشيدة في الوقت ذاته بالتغطية الإعلامية المتميزة لأنشطة الفرقة ومشاركاتها في كافة المحافل الدولية، خاصة أن هذه الفرقة هي الأولى من نوعها في الأردن.

وقال أحمد محمد علي  - عضو الفرقة - أنهم يواجهون مجموعة من الصعاب أبرزها ضعف الدعم المادي والمعنوي وأنهم في حاجة إلى دعم من الدولة خاصة أنهم كفرقة يشاركون في الكثير من الاحتفالات بالأردن.

وشاركت الفرقة في الكثير من المهرجانات بالأردن، كما يشارك بعض أعضائها حاليا في مهرجان دولي في تركيا.

وبدأ تنظيم مهرجان جرش في المدينة الرومانية الأثرية القريبة من العاصمة الأردنية عمان في عام 1981م.

وكانت فرقة المكفوفين قد أعلن عن تأسيسها بدعم من وزارة الثقافة الأردنية في نوفمبر/تشرين الثاني 2009، كأول فرقة موسيقية للمكفوفين، وتضم الفرقة في عضويتها تسعة مكفوفين.