EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

"الهولاهوب" تتحول إلى إحدى مستلزمات الأناقة

كارل لاجرفيلد

مصمم الأزياء كارل لاجرفيلد

نجح مصمم الأزياء الفرنسي الشهير كارل لاجرفيلد إلى تحويل لعبة أطواق الهولاهوب لتكون واحدة من مستلزمات الأناقة في العصر الحديث، ووسيلة من وسائل ممارسة الرياضة، وذلك بعدما كانت محل سخرية بوصفها لعبة أطفال، وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن لاجرفيلد - مصمم أزياء "شانيلقوله.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

"الهولاهوب" تتحول إلى إحدى مستلزمات الأناقة

نجح مصمم الأزياء الفرنسي الشهير كارل لاجرفيلد إلى تحويل لعبة أطواق الهولاهوب لتكون واحدة من مستلزمات الأناقة في العصر الحديث، ووسيلة من وسائل ممارسة الرياضة، وذلك بعدما كانت محل سخرية بوصفها لعبة أطفال.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن لاجرفيلد - مصمم أزياء "شانيلقوله: "إنها (حقيبة) للشاطئ .. يمكنك وضعها على الرمال وتعليق الأشياء عليها".

وفي مؤسسات اللياقة البدنية التي يتزايد عددها في الولايات المتحدة، تنظم حصص لرياضة الهولاهوب ويقيم عشاق هذه الرياضة ما يعرف باسم "حفلات الهوب" أو حفلات الطوق، حيث يجتمع الحضور ويمارسون الرياضة بوضع الطوق حول الخصر وتحريك الأرداف بشكل حلزوني في الهواء الطلق.

كما تسمح بعض أماكن العمل بما يطلق عليه "راحة أطواق الهولاهوب أو "هوب بريك" وهي فترة راحة بين ساعات العمل لممارسة رياضة الهولاهوب".

وتقول دينا ستريدر، من شركة "دريم وركس أنيميشن" إنه: "في الأيام المزدحمة بالعمل حقا، يمكنني ممارسة رياضة الطوق والرد على رسائل البريد الإلكتروني في آن واحد".