EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2017

واقع البيئة التنافسية الاستثمارية في السعودية

يؤكد بعض المختصين أن السوق المحلي السعودي لا تزال متدنية ومحتكرة على جانبي الإنتاج والتجارة، خاصة أن بعض الشركات المتخصصة في المجالات الأساسية تقوم ببعض الأفعال التي تخل بالمنافسة المشروعة.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 103

تاريخ الحلقة 26 فبراير, 2017

الضيوف

  • الأستاذ فيصل القواص مدير تنفيذي سابق لبنوك محلية وعالمية في السعودية.
  • الأستاذ بسام فتيني الكاتب الصحفي بجريدة "مكة".
  • د. واصف كابلي عضو لجنة تنمية الصادرات بغرفة جدة.
  • د. سالم باعجاجة رئيس قسم الاقتصاد بجامعة الطائف.

(دبي- mbc.net) يؤكد بعض المختصين أن السوق المحلي السعودي لا تزال متدنية ومحتكرة على جانبي الإنتاج والتجارة، خاصة أن بعض الشركات المتخصصة في المجالات الأساسية تقوم ببعض الأفعال التي تخل بالمنافسة المشروعة.

 مما استدعى معه مطالبة البعض بتعديل أوسع لنظام المنافسة القديم ليشمل تطلعات رؤية المملكة 2030 ولائحتها التنفيذية، أو إلغاء المنافسة القديمة وإنشاء نظام تنافسي جديد للمملكة.

وكانت وزارة التجارة والاستثمار قد أعلنت أهدافها الاستراتيجية ضمن برنامج التحول الوطني المواكب لرؤية المملكة 2030، وتضمنت 9 محاور أساسية و34 مبادرة لترجمة هذه الأهداف في سبيل المساهمة في تحسين البيئة الاستثمارية في السعودية في القطاعين الحكومي والخاص.

ومن بين هذه الأهداف توفير بيئة تجارية عادلة ومحفزة، وبناء ثقة المستهلك في البضائع المباعة في السوق، وزيادة ريادة الأعمال، ومساهمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي، تعزيز وزيادة وعي المستهلك بحقوقه، وزيادة الفرص الاستثمارية... وغيرها.

وتناقش الحلقة البيئة التنافسية الاستثمارية في السعودية، الاحتكار ودوره في تقليل المنافسة الشريفة، الخسائر الناتجة عن غياب البيئة التنافسية الاستثمارية، تشجيع الإبداع الفكري ورأس المال البشري، تفعيل دور المحاكم التجارية، دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.. وغيرها.