EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2013

مليون دولار لمن يدل على شرطي هارب

من المعتاد أن ترصد الشرطة ملبغاً من المال لمن يدل على أحد المجرمين؛ لكن الجديد ما قامت به السلطات في لوس أنجلوس بعدما عرضت مبلغ مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى العثور على رجل شرطة.

من المعتاد أن ترصد الشرطة ملبغاً من المال لمن يدل على أحد المجرمين؛ لكن الجديد ما قامت به السلطات في لوس أنجلوس بعدما عرضت مبلغ مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى العثور على رجل شرطة.

كريستوفر دورنر33 عاما، شرطي سابق هارب ومطلوب لدى السلطات بعد اتهامه بقتل ثلاثة أشخاص، وهو طليقا منذ الأسبوع الماضي، عقب وقوع هذه الاعتداءات في جنوب كاليفورنيا.

وخلال إعلانه المكافأة، قال أنطونيو فيلارايجوسا، عمدة لوس أنجلوس: إن ''عهد الإرهاب'' يجب أن ينتهي. وفي بيان بث على الإنترنت، هدد دورنر بأخذ الثأر من ضباط الشرطة المسؤولين عن إقالته عام 2008.

 وقال فيلارايجوسا في المؤتمر الصحافي الذي أعلن خلاله عن المكافأة أمس الأول: ''لن نسمح لأي شخص بأن يقوّض أمن وهدوء مناطقنا''. وأضاف: ''لن نسمح (باستمرار) عهد الإرهاب الذي سلب منا راحة البال التي يستحقها سكان جنوب كاليفورنيا''.

ويشتبه في تورط دورنر، وهو ضابط سابق في إدارة شرطة لوس أنجلوس في مقتل ثلاثة أشخاص بينهم ابنة ضابط متقاعد تولت مهام الدفاع عنه أمام إجراءات تأديبية.

وتقوم الشرطة حاليا بتمشيط منطقة قريبة من بحيرة ''بيج بير ليك'' التي تبعد 130 كيلو مترا شرقي لوس أنجلوس، بعد العثور على السيارة المحترقة للمشتبه به بالقرب من منطقة للتزلج.