EN
  • تاريخ النشر: 24 أكتوبر, 2012

مارينا تشابمان طرزان نسائي قضت 5 سنوات مع القرود

طرزان

قصة طرزان الشهيرة تكررت ولكن مع تغيير شخصية البطل، حيث بطلة القصة هذه المرة امرأة قضت 5 سنوات من عمر طفولتها في مستعمرة مع مجموعة من القردة في كولومبيا، وكيف كانت استطاعت مارينا تشابمان أن تنجو من أدغال الغابة عندما اكتشف وجودها مجموعة من الصيادين.

  • تاريخ النشر: 24 أكتوبر, 2012

مارينا تشابمان طرزان نسائي قضت 5 سنوات مع القرود

قصة طرزان الشهيرة تكررت ولكن مع تغيير شخصية البطل، حيث بطلة القصة هذه المرة امرأة قضت 5 سنوات من عمر طفولتها في مستعمرة مع مجموعة من القردة في كولومبيا.

وذكرت حلقة يوم الأربعاء 24 أكتوبر/تشرين أول 2012 من برنامج السهرة بأولها - قدمها ياسر الشمراني - أن مارينا تشابمان استطاعت أن تنجو من أدغال الغابة عندما اكتشف وجودها مجموعة من الصيادين الذين قاموا بعد ذلك ببيعها لأحد بيوت الدعارة.

وأضاف الشمراني أن كتابا صدر مؤخرا يرصد قصة حياة  مارينا تشابمان، وكيف تعلمت الإمساك بالطيور والأرانب بيديها العاريتين، دون اللجوء إلى أي شيء يحميها وهي في سن الخامسة، وذلك بعد تربيتها وسط حيوانات وقردة الغابة بعد أن تخلى عنها مجموعة من الخاطفين أخذوها بعيدا عن عائلتها.

وكيف استطاعت أن تهرب من بيت الدعارة وأمضت سنوات طويلة من عمرها في الشوارع، حتى تم إنقاذها في نهاية المطاف من قِبل عائلة في كولومبيا لتعمل كخادمة في سن المراهقة، واستخدمت اسم لوز مارينا، وذلك وفقا لما نُشر في صحيفة صنداي تايمز البريطانية.

وتمكنت مارينا في وقت لاحق خلال منتصف العشرينيات من عمرها من السفر مع عائلة مجاورة لها، وذهبت إلى البقاء في مدينة برادفورد ببريطانيا، لإتمام بعض الأعمال التجارية لمدة 6 أشهر، التقت حينها بجون تشابمان الذي كان يبلغ من العمر 29 عاما وكان عالما وباحثا في البكتيريا، وتزوجا في الكنيسة عام 1977.

وقد قررت مارينا وعائلتها الآن رواية قصتها، للمساعدة في تسليط الضوء على أهوال الاتجار بالبشر في أمريكا الجنوبية.

ولقد تم بالفعل بيع نسخ من كتاب مارينا في 7 بلدان، وسيتم نشره في بريطانيا في شهر إبريل المقبل، بينما يتم أيضا التخطيط لإنتاج فيلم وثائقي تليفزيوني عن قصتها.