EN
  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2012

لماذا يبوح الشباب العربي بأزماته العاطفية لشخص غريب.. ويخفيـها عن أهله؟

السهرة بأولها

الشباب العربي يفضي بأخص أسراره إلى غرباء، بينما يخفيها عن الأهل.. فهل السبب هو العادات والتقاليد أم فارق العمر؟.. شارك في الحوار.

  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2012

لماذا يبوح الشباب العربي بأزماته العاطفية لشخص غريب.. ويخفيـها عن أهله؟

يعيش الشباب والشابات مع أهلهم تحت سقف واحــد، ويتشــاركون معهم الهمـوم المشتركة، ويتحملون معا أقسى المحن، ولكنهم يخفون عليهم همومهم العاطفية، فيبقى العذاب في النفس دون أن يدري به أحـد.

فإذا اجتمع الشاب أو الفتاة العربية مع الأهل على طـاولة العشــاء يداريان الدموع، ويتصنعان المشاركة في الضحك والأحاديث ليخفيا هجر الحبيب أو خيانته أو خطبته.

حــاجــز ثقيل بين بعض الشباب والشابات وبين أهلهم، فهـل يعـرف أحد من صنع هذا الحاجـز؟.. أهــو الخجــل، أم الخوف من العادات والتقاليد، أم هو فارق العمر؟.

بعض الشبان والشابات يبوحون بأسرارهم الشخصية والعاطفية عبر الإنترنت على المنتديات وعلى صفحات الفيس بوك وتويتر؛ إلا أنهم يخفون هذه الأسرار عن أهلهم.

شارك في نقاش السهرة بأولها يوم الثلاثاء 6 مارس/آذار 2012 على MBC FM.