EN
  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2012

قاربان نيوزيلنديان يعبران "الهادي" على نهج الأسلاف

قارب

قاد طاقما من 20 فردا اثنين من زوارق الكانو لمسافة 9260 كيلومترا عبر المحيط الهادئ من نيوزيلندا إلى جزيرة إيستر أيلاند في جنوب المحيط لاستعادة ماضي هجرة الأسلاف، واعتمد أفراد الطاقم على النجوم والقمر وتيار المحيط والطيور والحياة البحرية في الاهتداء في رحلتهم التي استغرقت 16 أسبوعا.

  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2012

قاربان نيوزيلنديان يعبران "الهادي" على نهج الأسلاف

قاد طاقما من 20 فردا اثنين من زوارق الكانو لمسافة 9260 كيلومترا عبر المحيط الهادئ من نيوزيلندا إلى جزيرة إيستر أيلاند في جنوب المحيط لاستعادة ماضي هجرة الأسلاف.

وذكر كريس تريمين - وزير شئون السياحة - أن أفراد الطاقم اعتمدوا فقط على النجوم والقمر وتيار المحيط والطيور والحياة البحرية في الاهتداء في رحلتهم التي استغرقت 16 أسبوعا.

وأضاف تريمين أن ما حدث إنجاز رائع، وأن هذه الرحلة التاريخية لم تتح للطاقم فقط إتباع نهج الأسلاف في الوصول إلى الجزيرة، بل تساعد على توثيق وحفظ المعرفة الأصلية الملاحية والبيئية من أجل أجيال المستقبل.

وكان أفراد الطاقم جزيرة أوكلاند قد غادروا في 17 أغسطس/آب الماضي وتوقفوا في رايفافاي ومانجاريفا في بولينيزيا الفرنسية خلال طريق الذهاب، ويعتزمون العودة إلى نيوزيلندا بحلول إبريل/نيسان المقبل.