EN
  • تاريخ النشر: 04 ديسمبر, 2012

عرض 570 ألف عملة ذهبية وفضية في أحد متاحف إسبانيا

كنز

مسؤول إسباني بارز يصرح بأن كنزا يحتوي على 570 ألف عملة ذهبية وفضية جرى انتشالها من سفينة غرقت في القرن الـ19 سيتم عرضها في متحف بجنوب إسبانيا، ليتمكن المواطنين من مشاهدته، حيث سيتم عرضه في متحف الآثار المنتشلة من البحر في قرطاجة قبل نهاية العام 2012.

  • تاريخ النشر: 04 ديسمبر, 2012

عرض 570 ألف عملة ذهبية وفضية في أحد متاحف إسبانيا

صرح مسؤول إسباني بارز بأن كنزا يحتوي على 570 ألف عملة ذهبية وفضية جرى انتشالها من سفينة غرقت في القرن الـ19 سيتم عرضها في متحف بجنوب إسبانيا، ليتمكن المواطنين من مشاهدته.

وأضاف جيسيز بريتو -  مسؤول عن المواد الثقافية في وزارة الثقافة - أن الكنز سوف يوضع الآن في متحف الآثار المنتشلة من البحر في قرطاجة قبل نهاية العام 2012.

وأشار المسؤول الإسباني إلى أنه سيتم يتم عرض الكنز في أماكن أخرى في معارض مؤقتة. 

وكان الكنز قد تم نقله إلى إسبانيا في فبراير/شباط 2012 بعدما أمرت محكمة اتحادية في أتلانتا بولاية جورجيا الأمريكية شركة "أوديسي مارين أكسبلوريشن" للتنقيب البحري بإعادة الكنز الذي انتشلته من السفينة الغارقة قبالة ساحل البرتغال عام 2007.

وقال الخبراء إن السفينة نويسترا سينورا دي لاس ميرسيدس غرقت عام 1804، وجرى سك العملات الموجودة على متنها وتزن 14.5 طن وتقدر قيمتها بأكثر من 350 مليون يورو (455 مليون دولارعلى الأغلب في بيرو عام 1803 . 

ونقلت الشركة الأمريكية العملات إلى مكان لم تكشف النقاب عنه ودخلت في معركة قضائية استمرت خمسة أعوام للاحتفاظ بها.