EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2013

طائرة تغير مسارها بسبب إغماءة قائدها

طائرة

اضطرت طائرة تابعة لشركة طيران أمريكية إلى تغيير وجهتها خلال رحلة داخلية بسبب إصابة الكابتن بإغماء ما أضطر الضابط الأول تولي مهام قيادة الطائرة.

اضطرت طائرة تابعة لشركة طيران أمريكية إلى تغيير وجهتها خلال رحلة داخلية بسبب إصابة الكابتن بإغماء ما أضطر الضابط الأول تولي مهام قيادة الطائرة.

وقال بول ماكيلروي - الناطق باسم شركة طيران آلاسكا - أن الحادث وقع ليل الخميس 29 يناير/كانون الثاني 2013 واضطرت الطائرة، التي كانت في رحلة من لوس إنجلوس إلى سياتل،  للهبوط اضطراريا في مطار بورتلاند بأوريجون.

وأضاف بأن الضابط الأول تولى مسؤولية الطائرة بعد أن أغشي على الطيار فيما ردته الشركة إلى احتمال إصابته بتسمم غذائي أو الأنفلونزا، ولفت إلى أنه تلقى إسعافات أولية من طبيب كان على متن الطائرة.

والحادث الأخير مغاير تماماً لما شهدته رحلة جوية تابعة لشركة طيران هولندية إثر فشل طيار في الدخول إلى قمرة القيادة لأن بابها كان قد أغلق عقب خروجه لقضاء حاجته وتبين لاحقاً أن الضابط الأول كان يغط في النوم بداخلها، وتقوم شركة "ترانزافيا" بالتحقيق في الواقعة.