EN
  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2012

حبايب: ديانا حداد تعتبر الكلمات الخليجية أقوى من اللبنانية

الفنانة ديانا حداد

الفنانة اللبنانية ديانا حداد

ديانا حداد تكشف عن رأيها في الأغنية الخليجية مقارنةً باللبنانية، وتتحدث عن تأثير انفصالها عن سهيل العبدول في حياتها الفنية والغنائية، وهل انقلبت الأمور إلى الأفضل أم للأسوأ، وكيف تعيد حاليًّا تقييم حساباتها الفنية، وهل ترى أن سرقات الإنترنت والقرصنة على الشبكة المعلوماتية يؤثر سلبًا في أمورها المادية، وكيف تتحايل على هذا الأمر؟

  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2012

حبايب: ديانا حداد تعتبر الكلمات الخليجية أقوى من اللبنانية

أكدت المطربة اللبنانية ديانا حداد أنها تهتم كثيرًا باختيار كلمات أغنياتها، وأنها تبحث عن الكلمة القوية والجميلة، موضحةً أن الكلمة الخليجية أقوى من نظيرتها اللبنانية، مشددةً في الوقت ذاته على احترامها الشعراء اللبنانيين.

وذكرت حلقة الأربعاء 9 مايو/أيار 2012 من برنامج "حبايب" -تقدمه خديجة الوعل ومحمد البراهيم- أن ديانا اعتبرت، في تصريحات صحفية لها، أنها لا ترى صعوبة في اللهجة الخليجية، ورغم ذلك فإنها تشعر بأن الشعر النبطي ثقيل على الفنان والجمهور الخليجي على حد سواء.

وحول قرصنة الإنترنت على أغنياتها، أوضحت ديانا أنها لا تهتم كثيرًا بموضوع الإنترنت ونشر الأغاني عليها، معتبرةً هذا الموضوع قديمًا، وأنها على مستواها الشخصي لا تنتظر مردود بيع أسطوانات ألبوماتها الغنائية، وتركز أكثر على الحفلات الغنائية، لافتةً إلى أن ألبوماتها كانت من إنتاجها الخاص، ما عدا ألبوم "ساكنوأنها حققت أرباحًا ومردودًا ماديًّا من مبيعات هذه الألبومات.

وعن نجوميتها بعد انفصالها عن المخرج سهيل العبدول، أوضحت حداد أن الفنان دائمًا يمر بمرحلة يُعيد فيها حساباته، وأنها منفصلة عن العبدول منذ 4 سنوات تقريبًا، مشيرةً إلى أنها قبل انفصالها بسنتين كانت هي التي تتولى اختياراتها الفنية، خاصةً أن طليقها كان مشغولاً بإدارة قنواته التلفزيونية.

وأضافت حداد أن الفترة الأخيرة من زواجها لم يكن "سهيل" يخرج لها أعمالها، وكانت تتعاون مع صوفيا بطرس من لبنان، ونهلة الفهد من دبي، والياسري من مصر، وفادي حداد وليلى كنعان.