EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2011

جمهور MBC FM: الزوجة أكثر ميلا للتجسس على زوجها

تجسس الزوجة

المرأة لا تضيع فرصة في التجسس على زوجها

المرأة لماذا هي أكثر استعدادا للتجسس والتطفل على خصوصيات زوجها، هل هذا من باب الشك أم الغيرة أم الحب، جمهور MBC FM ماذا كان رأيه في هذا الصدد؟

أكّد جمهور MBC FM أن المرأة هي الأكثر ميلا للتجسس على الزوج، والتطفل على خصوصياته، وأنها قد تفعل ذلك من باب الغيرة أو الشك أو الحب الزائد للزوج.

وكانت حلقة برنامج «تو النهار» الذي تقدمه ديانا الخميس على MBC FM قد طرحت في حلقة الثلاثاء 27 سبتمبر/أيلول 2011 من البرنامج فكرة مراقبة الزوجين لبعضهما البعض، وهل هذا حب أم شك أم غيرة.

وجاءت آراء مستمعي MBC FM لتؤكد الأسباب السابقة، وانتهوا إلى أنها عادة سيئة جدا، وقد تقود في النهاية إلى الانفصال والطلاق، واعتبروا أن من يفعل ذلك مريض ويحتاج إلى العلاج، فيما أشار آخرون إلى أنها علامة حب وغيرة.

وكانت دراسة بريطانية حديثة قد أجريت على 290 زوجا وزوجة، أكدت أن النساء لديهن دافع أكبر لتعلم أية تقنية حديثة تمكنهن من مراقبة أزواجهن، مؤكدين أن المرأة ليست أقل براعة في أمور التقنية الحديثة، خاصة إذا كان الموضوع يتعلق بالتجسس ومراقبة شريك الحياة.

وكشفت الدراسة كذلك أن النساء وليس الرجال هم الأكثر ميلا نحو التجسس على البريد الإلكتروني وسجلات التصفح الإنترنت الخاصة بالأزواج، حيث قال 8% من الأزواج الذين شملتهم عينة الدراسة إنهم شعروا فقط بالحاجة إلى الإطلاع رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بزوجاتهم، فيما اعترفت 14% من الزوجات بالتطفل على رسائل أزواجهن وأبدين حبهن لهذا الموضوع، وقالت 13% من النساء إنهن تصفحن الرسائل النصية الخاصة بأزواجهن، وإن ما يقارب 10% راجعوا سجلات الويب الخاصة بأزواجهن.