EN
  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2012

بريطانية تنفق 500 جنيه أسترليني شهريا على أناقة كلبها

كلب أنيق

تفاخرت كارلي غوغليموتشي (23 عاماً) - بريطانية تعمل مصففة شعر - بأنها تنفق شهريا مئات الجنيهات الإسترلينية لشراء أفخر الملابس والإكسسوارات لكلبها المدلل، وتنفق غوغليموتشي ما يصل إلى 500 جنيه إسترليني شهرياً على أناقة كلبها (غيزمو) لتتطابق مع الملابس التي ترتديها، مما أثار غيرة خطيبها.

  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2012

بريطانية تنفق 500 جنيه أسترليني شهريا على أناقة كلبها

تفاخرت كارلي غوغليموتشي (23 عاماً) - بريطانية تعمل مصففة شعر -  بأنها تنفق شهريا مئات الجنيهات الإسترلينية لشراء أفخر الملابس والإكسسوارات لكلبها المدلل.

وقال ياسر الشمراني - في حلقة يوم الأربعاء 5 ديسمبر/كانون الأول 2012 من برنامج السهرة بأولها - أن غوغليموتشي تنفق ما يصل إلى 500 جنيه إسترليني شهرياً على أناقة كلبها (غيزمو) لتتطابق مع الملابس التي ترتديها.

وأشار الشمراني إلى أن الكلب غيزمو يملك خزانة تحتوي الآن على ملابس قيمتها 1200 جنيه إسترليني، وسرير قيمته 90 جنيهاً إسترلينيا، ويتردّد بصورة منتظمة على صالون حلاقة خاص بالكلاب، ويتناول طعاماً خاصاً، بفضل الرعاية المميزة التي يحظى بها من قبل مالكته.

وأشارت الصحيفة إلى أن غيزمو، البالغ من العمر 6 أشهر، كلّف كارلي حتى الآن 3000 جنيه إسترليني، أي ما يعادل نحو 5000 دولار، مما جعل عشيقها ديفيد كار (32 عاماً) يُصاب بالغيرة.

ونسبت الصحيفة إلى كارلي قولها: "إنها أبلغت عشيقها ديفيد، الذي تعرّفت عليه مؤخراً، أن غيزمو يعني الكثير بالنسبة لها وعليه أن يقبل بوجوده في حياتها إذا كان يريدها، وذلك بعد أن أبدى اعتراضه على طريقة معاملتها له".

وأضافت كارلي أن كلبها غيزمو "يبدو في قمة الأناقة بملابسه العصرية التي تشتريها له، وخاصة إذا تطابقت مع ملابسهامشيرة إلى أنها قامت بشراء خزانة خاصة بملابسه بعد امتلاء خزانتها، وتفكّر بما يرتديه كما تفعل لنفسها.