EN
  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2012

السهرة بأولها: ضرير يحترف التصوير ويحقق شهرة عالمية

آلة تصوير

مصور كفيف يحقق شهرة كبيرة

هل تتخيل أن يقوم شخص كفيف بالتقاط صورة فوتوغرافية لك، فما بالك لو احترف هذا الكفيف مهنة التصوير وأصبح واحدا من أشهر المصورين العالميين، ما هو رأيك؟

  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2012

السهرة بأولها: ضرير يحترف التصوير ويحقق شهرة عالمية

احترف مواطن إيطالي ضرير التصوير الفوتوغرافي، وحقق شهرة عالمية كبيرة في هذا المجال، متحديا إعاقته وتأكيدا لإرادته القوية التي دفعته لاحتراف هذه المهنة التي تجسد له قمة التحدي.

وذكرت حلقة الاثنين 20 فبراير/شباط 2012 من برنامج "السهرة بأولها" -يقدمه ياسر الشمراني وغادة العلي- أن المواطن الإيطالي إيفغين بافكار فقد بصره حينما كان في الثانية عشرة من عمره.

وأضافت الحلقة أنه لم يستسلم للأمر الواقع، بل حمل أول كاميرا وقعت بين يديه بالصدفة ليلتقط أول صورة له، فشعر بحماس شديد لأنه استطاع أن يقتني شيئا لا يستطيع أن يراه.

وأشارت الحلقة إلى أن حماسة إيفغين لم تتوقف عند تلك الصورة، بل استمر يلتقط الصور حتى صارت هذه مهنته الرسمية، واستطاع أن يحقق شهرة عالمية، رغم أنه لا يزال فاقدا لنعمة البصر.

وحين سُئل عن الطريقة التي يستطيع من خلالها أن يتخطى هذا التحدي، قال: "أصوّر ما أتخيله، مؤكدا أن الصورة الأساسية موجودة داخل ذهنه، وإن معظم صوره التي يقوم بالتقاطها تأتي كما يتوقعها أو يتخيلها تمامامؤكدا في الوقت ذاته أن كل الصور التي قام بالتقاطها تؤثر فيه نفسيا.