EN
  • تاريخ النشر: 13 أغسطس, 2012

اكتشف حقيقة ورع الفاروق في 4 قصص من سيرته

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

د. نبيل العوضي تحدث عن ورع الفاروق عمر بن الخطاب، وأنه لم يمنع نفسه عن الحرام فقط، بل امتنع عن كثير من الحلال خشية أن يقع في الحرام، أو ما يعرف بفكرة "الورعمعتبرا أن ورع عمر إنما هو لأن الفاروق كان يخاف سؤال الله يوم القيامة.

  • تاريخ النشر: 13 أغسطس, 2012

اكتشف حقيقة ورع الفاروق في 4 قصص من سيرته

أكد د. نبيل العوضي أن الفاروق عمر بن الخطاب لم يمنع نفسه عن الحرام فقط، بل امتنع عن كثير من الحلال خشية أن يقع في الحرام، أو ما يعرف بفكرة "الورعمعتبرا أن ورع عمر إنما هو لأن الفاروق كان يخاف سؤال الله يوم القيامة.

وأضاف العوضي في الحلقة الرابعة والعشرون من برنامج  قصة الفاروق  أن عمر لم يفرض ورعه على نفسه فقط، بل امتد ليشمل أبناءه وباقي أفراد أسرته، وأنه لم يسمح لنفسه وأهله بكثير من الأمور التي كان يسمح بها لبقية الرعية.

وسرد العوضي عددا من القصص الحقيقية من سيرة الفاروق عمر بن الخطاب التي تدل على ورعه وتقواه، من بينها قصته مع "إبل ابنه عبدالله" وقصته مع عسل بيت مال المسلمين، وقصته مع زوجته عاتكة، وقصته مع الذهب الذي أتى به ابنه عاصم من العراق.