EN
  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2014

احذروا.. السكتات الدماغية تصيب الأطفال أيضا

عاطفة الأمومة

أكد رونالد شترايتر - أحد الأطباء في المستشفى الجامعي بمونستر بألمانيا - إن تأثيرات السكتة الدماغية على الطفل تتوقف على ما إذا كانت حدثت قبل أو خلال الولادة أو خلال مرحلة الطفولة، لافتا إلى أن ألمانيا البالغ تعداد سكانها 80 مليون نسمة يصاب نحو 300 طفل بسكتات دماغية سنويا.

  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2014

احذروا.. السكتات الدماغية تصيب الأطفال أيضا

أكد رونالد شترايتر  - أحد الأطباء في المستشفى الجامعي بمونستر بألمانيا - إن تأثيرات السكتة الدماغية على الطفل تتوقف على ما إذا كانت حدثت قبل أو خلال الولادة أو خلال مرحلة الطفولة، لافتا إلى أن ألمانيا البالغ تعداد سكانها 80 مليون نسمة يصاب نحو 300 طفل بسكتات دماغية سنويا.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن شترايتر قوله: "الأطفال المصابون بعيوب في القلب يقع عليهم خطورة أكبرويمكن أيضا أن يلعب زيادة الميل إلى "التخثر" في تدفق الدم بين الأم والطفل دورا .  

ويضيف شترايتر: "المعضلة هي أن المرء لا يرى السكتات الدماغية في الأطفال بعد الولادة نظرا لأنهم عادة ما يظهرون أعراضا غير محددة مثل كونهم يفتقرون نوعا ما للنشاط أو الحيوية أو يشربون بولهن".

ومن الأدلة التي ربما يلاحظها الآباء خلال الشهور الأولى القليلة من الحياة هي أن طفلهم يسير على أحد الجانبين بشكل أفضل من الجانب الأخر.

وتتمثل إحدى الصعوبات في أن العديد من السكتات الدماغية يمكن أن تحدث دون قدرة الطفل على التعبير عما حدث. وبالتالي يجب عند أقل اشتباه إجراء فحص مفصل للأعصاب.

وبعد الإصابة بالسكتات الدماغية بتعبن على الأطفال تناول الأدوبة المذيبة للجلطات للحيلولة دون الإصابة بالمزيد منها، ويمكن للعلاج الطبيعي أن يساعد في تخفيف آثار السكتة الدماغية.