EN
  • تاريخ النشر: 01 أكتوبر, 2011

كارلا بطرس: لا أساوم ولا أقدم تنازلات

كارلا بطرس

كارلا بطرس

كارلا بطرس تؤكد أنه لا يوجد لديها أي علاقات مع منتجين ومخرجين

"أنا امرأة لا أساوم ولا أقدم تنازلات، ولا يوجد لدي علاقات مع منتجين ومخرجينبهذه الكلمات بدأت الفنانة اللبنانية "كارلا بطرس" حديثها لجريدة "السياسة" الكويتية 24 سبتمبر/أيلول 2011م، مبدية رأيها في عدم القيام بأدوار بطولة مقارنة بممثلات أخريات لم يبلغ عمرهن الفني الخمس سنوات.
 
وأضافت قائلة: "أنا مؤمنة بأنه سيأتي يوم أرشح فيه لدور له وزنه وقيمته الكبرى، لا أعاني من هذه العقدة فأنا متصالحة مع ذاتي، وأفضل أن أصعد السلم خطوة خطوة، ومقتنعة بما أقدمه، وأتمنى أن أبقى دائما عند حسن ظن الجمهور، وأن لا أتعثر في أي دور أجسده".

وأشارت كارلا التي تلعب دور "تمارا" في مسلسل "أجيال" -الذي يعرض يوميا على MBC دراما- أن الأدوار الكبيرة تتطلب عادةً التفرغ، وأنها كانت تختار العروض التي تتلاءم مع ظروفها ووضعها العائلي.
 
وفي تعليقها على النقد الموجه إليها بأن عودتها للفن بعد قطيعة ثلاث سنوات تعتبر أقوى من بداياتها الفنية، قالت النجمة اللبنانية: إنه في السابق كانت الدراما والإنتاج اللبناني ضعيفين، وفي تلك الفترة انشغلت بإنجاب الأطفال وتفرغت لتربيتهم وابتعدت بإرادتها، ولم تكن مضطرة للعمل، وأضافت: ازدادت مسؤولياتي بعد وفاة زوجي من جميع النواحي، وعندما عدت للتمثيل أصبح لدي نضج فني وبدأت أعرف ماذا أختار رغم أني أولي أهمية أكبر لأطفالي.
 
وعن الصعوبات التي تواجهها أثناء تصوير المسلسلات قالت "كارلا": "التضارب في مواعيد أوقات تصوير المسلسلات، وعدم التنظيم؛ ما أصابني بالإجهاد والتعب، فأتمنى على الجهات المنتجة أن تعمل على التنسيق مع بعضها؛ لأن هذا الموضوع مزعج".
واعتبرت كارلا -التي لن تشارك في الجزء الثاني من "أجيال"- أن الشاشة الصغيرة تلعب دورا في رواج مسلسل ما وتحقيق نجومية للممثلين؛ حيث إن الشاشة تستقطب جمهوراً عريضاً وواسعا، فيأخذ المسلسل حقه في المشاهدة والمتابعة من قبل الناس.
 
وبسؤالها عن صعوبة تصوير الأدوار الكوميدية والدرامية في آنٍ معا، سيما وأن هذا الموضوع حدث معها في "آخر خبر" و"أجيال" في جزئه الأول؟ أوضحت أن كل عمل وأي شخصية تقوم بأدائها تتطلب التركيز المطلق؛ ففي "أجيال" لعبت دور المرأة الراقية، وفي "آخر خبر" الفتاة التي تتصرف على نحو طفولي وعفوي، والشخصيتان مختلفتان من حيث الشكل والأداء.
 
يذكر أن "كارلا بطرس" تعرضت لحادث سير عام 2007م، توفي خلاله زوجها وخادمتها الفلبينية، بينما نجت هي مع ابنتيها بأعجوبة.