EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2011

اسمه سيزار ويصغرها بعام وترفض الحديث عن مهنته سمر "العشق الممنوع" تستعد لقضاء رأس السنة مع حبيبها الفرنسي فى باريس

الفنانة التركية بران سات

الفنانة التركية بران سات

الفنانة التركية بران سآت الشهيرة بـ"سمر" في مسلسل "العشق الممنوع "تستعدلقضاء ليلة رأس السنة في باريس بجوار حبيبها الجديدالذى تترفض الحديث عنه بينما كشفت الصحافة التركية شخصيته وجنسيته واسمه .

  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2011

اسمه سيزار ويصغرها بعام وترفض الحديث عن مهنته سمر "العشق الممنوع" تستعد لقضاء رأس السنة مع حبيبها الفرنسي فى باريس

رفضت الفنانة التركية بران سآت الشهيرة بـ"سمر" في مسلسل "العشق الممنوع" كشف شخصية حبيبها الفرنسي إلا في الأوساط القريبة جدا منها، وأصرت على إخفاء مهنته، وتستعد النجمة التركية لقضاء ليلة رأس السنة في باريس بجوار حبيبها الجديد.

و تعرض  MBC DRAMA مسلسل "العشق الممنوع"يوميًّا من السبت إلى الجمعة الساعة 18:00 بتوقيت السعودية 15:00 بتوقيت جرينتش.

وبدأت الشائعات تطارد بران سآت بعد انفصالها عن المخرج لفانت سمرجي حول حبيبها الجديد، على الرغم من أنها لا تتحدث كثيرا عن حياتها الخاصة، وبدا واضحا أنها سعيدة بعلاقتها الجديدة مع رجل فرنسي اسمه سيزار -26 عاما- على الرغم من أنها لم تؤكد العلاقة رسميا حتى الآن.

وتعرفت "سمر" - 27 عاما- على سيزار، حسب تقرير صحيفة ملييت التركية، في أثناء قضائها إجازة قصيرة في باريس مع صديقتها الفنانة بلجيم بيلجين، وبعد فترة رد سيزار الزيارة إلى إسطنبول في ضيافة "سمر".

ذهبت بران للمرة الثانية إلى باريس لزيارة حبيبها، وفي إجازة عيد الأضحى والتقطتها كاميرات مصوري الباباراتزي حين عودتها في مطار إسطنبول، ولكنها لم تعلق على أسئلتهم.

وولدت بران سآت عام 1984 بمدينة أنقرة. وتخرجت من قسم إدارة الأعمال من جامعة بيلكنت، وتتحدث الإسبانية والإنجليزية بطلاقة إلى جانب التركية، وكانت بداية ظهورها بالتلفزيون في برنامج "نجوم تركيا" واكتملت نجوميتها بعد أدائها دور "سمر" في مسلسل "العشق الممنوع" حيث أدت الدور باتقان وحصلت من خلاله على عدة جوائز. ووصلت شهرتها إلى العالم العربي وإيران وكرواتيا واليونان وسلوفينيا بعد دبلجة مسلسليها "العشق الممنوع" و"ما ذنب فاطمة جول".

وقامت بران ببطولة العديد من الأفلام والمسلسلات والإعلانات أيضا؛ أهمها إعلان شركة ريكسونا العالمية، وإعلان باتوس، بالإضافة إلى مشاركتها الدائمة في البرامج التلفزيونية والمهرجانات الكبرى.