EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2017

رقصة الموت تُنهي جنون الدم في "ثأر الإخوة"

كواليس ثأر الإخوة

كواليس ثأر الإخوة

كانت أحلام الأخوين أمير وسعيد حياة هادئة وقليل من المال ليعيشا أفضل مما عاشا في ضيعتهما وشاركتهما الأم أحلامهما بينما خضع الأب لطموح الثلاثة فباع نصيبه وهاجر إلى إحدى حارات اسطنبول.

  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2017

رقصة الموت تُنهي جنون الدم في "ثأر الإخوة"

(mbc.net)  كانت أحلام الأخوين أمير وسعيد حياة هادئة وقليل من المال ليعيشا أفضل مما عاشا في ضيعتهما وشاركتهما الأم أحلامهما بينما خضع الأب لطموح الثلاثة فباع نصيبه وهاجر إلى إحدى حارات اسطنبول.

 لم تكن الحارة التي ظنا أنها انطلاقة حياتهما الجديدة إلا مسرح سيمنح كل منهما دور مختلف عن الآخر ويأخذ حياتهما إلى مسارات لم تكن في مخيلتهما ضمن أحداث الدراما التركية "ثأر الإخوة".

سعيد وأمير
576

سعيد وأمير

 انتحر الأب بعدما وقع في فخ عصابة استولت على أمواله وأصبح الانتقام سيد الموقف فقرر سعيد أن ينتقم لوالده بنفسه بينما أمير أراد أن يأخذ القانون مجراه فوجد الأول نفسه متورطا في الجريمة المنظمة والثاني يحاول طوال الوقت إنقاذ أخيه.

 قصص حب مختلفة تشابكت وتقاطعت مع جرائم قتل لتصل بهما الأحداث إلى مفترق طرق وأصبح أحد الأخوين مطالب بتسليم أخيه للقتل لكن لم يرد ذلك ودفع حياته ثمنا لإنقاذه.

مشاركة نجوم تركيا في الأعمال الخيرية

 سعيد الذي قاده جنون الانتقام والرغبة في الثراء إلى نهاية مأساوية عاد إلى نفس الضيعة التي جاء منها جثة هامدة ليدفن فيها بينما تطوف في خيال أخيه أمير تلك الرقصة التي تشاركا بها يوما ما في أحد أفراح الضيعة لكنها الآن لم تكن سوى رقصة الموت ونهاية الطريق الخطأ.

تاريخ تركيا السيئ مع الأوسكار