EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

حياة الفهد: كل هذا كذب.. ولا علاقة لي بالإنترنت

الفنانة الكويتية حياة الفهد

الفنانة حياة الفهد

نفت الفنانة الكويتية القديرة، حياة الفهد، كل ما نسب إليها حول مهاجمة جيل شباب الوسط الفني، مؤكدة أنها لا تستخدم وسائل الإتصالات الحديثة، وأنها دائمة الدعم للشباب الصاعد.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

حياة الفهد: كل هذا كذب.. ولا علاقة لي بالإنترنت

نفت الفنانة الكويتية القديرة، حياة الفهد، بطلة ومؤلفة مسلسل «الخراز» كل ما نسب إليها حول مهاجمة جيل شباب الوسط الفني، مؤكدة أنها لا تستخدم وسائل الإتصالات الحديثة، وأنها دائمة الدعم للشباب الصاعد.

النجمة الكويتية أبدت استياءها الشديد من نشر أخبار «كاذبة» على لسانها عبر إحدى المواقع الإلكترونية بأنها تهاجم الشباب في الوسط الفني، وانها قالت انهم لا يبحثون عن الدور الجيد الذي يصقل خبرتهم في مشوارهم الفني ولا يبحثون حتى عن الشهرة بل يبحثون عن المال فقط لا غير، مما يؤثر بالسلب على حال الدراما الكويتية.

الفنانة القديرة قالت: كل ما نشر على لساني «كلام فاضي» ولا أعرف عنه شيئا، فأنا حتى الآن تليفوني «نوكيا» ولا أتعاطى مع الإنترنت او وسائل الاتصال الحديثة، بحسب «الأنباء» الكويتية.

سيدة الشاشة الخليجية أوضحت أنها طوال مسيرتها الفنية تدعم الشباب سواء كانوا ممثلين او مخرجين وأيضا الكتاب لان هذا واجبها الذي لا ينفصل عن رسالتها الفنية، مشيرة الى انها تعتذر دائما عن إجراء حوارات مع المواقع الإلكترونية لأنها تخشى ان يتم تحريف كلامها ولأنها لا تعرف كيفية الدخول إليها عبر الانترنت الذي لا تجيد استخدامه.

وأعربت عن أسفها تجاه ما يقوم به البعض من إساءة استخدام مواقع الانترنت ليشوه سمعة الآخرين، وأضافت «لقد سمعت ان هناك من ينتحل شخصيتي على «تويتر» ويتحدث باسمي، أعلن انني لا أملك حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أكرر انني لا أعرف في الانترنت، متمنية أن يكف هؤلاء عن إيذاء الآخرين ونشر «الأكاذيب».