• تاريخ النشر: 07 يونيو, 2013

السيارة التي تقود نفسها قادمة في غضون سنوات

سيارة جوجل
سيارة جوجل

يمكن ان تصبح السيارات التي تقود نفسها بنفسها مشهدا مألوفا في الشارع خلال سنوات قليلة بعد ان أبدى رئيس شركة تيسلا العملاقة للسيارات الكهربائية اهتمامه بتكنولوجيا "السائق الآلي" من غوغل

(mbc.net) يمكن ان تصبح السيارات التي تقود نفسها بنفسها مشهدا مألوفا في الشارع خلال سنوات قليلة بعد ان أبدى رئيس شركة تيسلا العملاقة للسيارات الكهربائية اهتمامه بتكنولوجيا "السائق الآلي" من غوغل.

قال رئيس تيسلا التنفيذي ايلون ماسك ان السيارات التي تستطيع ان تأخذ زمام القيادة من السائق تعتبر تقدما طبيعيا في تطور صناعة السيارات. وأضاف ماسك انه يجري محادثات مع غوغل بشأن التكنولوجيا التي تعمل شركة الانترنت العملاقة على تطويرها منذ سنوات لانتاج سيارة تقود نفسها بنفسها.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا وأحد مؤسسيها "ان عبارة السائق الآلي تعجبني أكثر من عبارة القيادة الذاتية التي توحي بأنك تفعل شيئا لا تريد ان تفعله".  واشار ماسك الى ان السائق الآلي معروف في الطائرات حيث يُسمى الطيار الآلي وينبغي ان يُستخدم في السيارات ايضا بحسب صحيفة إيلاف الإليكترونية.

وقال ماسك في مقابلة مع موقع بلومبرغ الاخباري ان شركة غوغل ينبغي ان تستكمل بناء التكنولوجيا لاستخدام منظومة بصرية من الكاميرات والبرمجيات ذات العلاقة.  وتوقع ماسك ان تكون هذه التكنولوجيا ارخص من التكنولوجيا الحالية التي تستخدم اجهزة استشعار.

ونقلت صحيفة الديلي اكسبريس عن انتوني ليفاندوفكسي مدير المنتوج في مشروع غوغل ان من المتوقع اطلاق التكنولوجيا الخاصة بالسائق الآلي في غضون خمس سنوات. وكان ماسك كشف على توتير ان مشروع انتاج سائق آلي للسيارات من المشاريع المهمة في شركته ولكن الانتاج الفعلي ما زال يبعد بضع سنوات.

آخر الأخبار