EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2012

100 دعوى طلاق في المدينة المنورة والسبب التدخين

تدخين

سجلت المحكمة العامة في المدينة المنورة غرب السعودية هذا العام أكثر من 100 دعوى "طلب طلاق" من سعوديات رفضن الاستمرار مع "الزوج المدخنوأكدت المحكمة أن التدخين أصبح أحد الأسباب الرئيسية لرفض الزوجة الاستمرار مع "زوجها المدخنكما أن الكثير من الفتيات بالمدينة يرفضن الاقتران بـ"الشاب المدخن".

سجلت المحكمة العامة في المدينة المنورة غرب السعودية هذا العام أكثر من 100 دعوى "طلب طلاق" من سعوديات رفضن الاستمرار مع "الزوج المدخن".

وذكرت صحيفة "عكاظ" في تقريرها يوم الاثنين 24 ديسمبر/كانون الأول 2012 نقلا عن المحكمة تأكيدها أن التدخين أصبح أحد الأسباب الرئيسية لرفض الزوجة الاستمرار مع "زوجها المدخن".

كما تضمن التقرير إشارة إلى دراسة أكدت رفض كثير من الفتيات في المدينة المنورة الاقتران بـ"الشاب المدخن" المتقدم لخطبتها.

وقال التقرير إن عددا من المحاكم في مختلف مناطق المملكة سجل الكثير من حالات الطلاق بسبب التدخين حيث ترفض الكثير من الزوجات الاستمرار مع "زوج مدخن".

وكشف التقرير أن لجان الصلح قد سجلت الكثير من التحركات على صعيد مكافحة التدخين وذلك بعد أن اكتشفت أن التدخين أصبح سببا رئيسيا في "انفصال الأزواج".

وكانت دراسة بحثية أجراها سعوديون أوضحت أن نسبة الفتيات الجامعيات اللاتي يرفضن الزواج بمدخن قد بلغت 40%.