EN
  • تاريخ النشر: 06 نوفمبر, 2012

"الضحك" وسيلة لنسيان الألم!

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

يعاني أكثر من عشرين مليون شخص من التهاب المفاصل والروماتيزم حول العالم، بنسبة تصل الى واحد من كل 100 شخص في الشرق الأوسط بحسب تقارير منظمة الصحة. في الامارات حيث تتجاوز نسبة المرض أكثر من عشرين بالمئة من السكان يبرز أسلوب جديد لمعالجة المرضى بعيدا عن العلاجات الفيزيائية بأسلوب بسيط جدا وسهل هو: "الضحك"..

  • تاريخ النشر: 06 نوفمبر, 2012

"الضحك" وسيلة لنسيان الألم!

يعاني أكثر من عشرين مليون شخص من التهاب المفاصل والروماتيزم حول العالم، بنسبة تصل الى واحد من كل 100 شخص في الشرق الأوسط بحسب تقارير منظمة الصحة. في الامارات حيث تتجاوز نسبة المرض أكثر من عشرين بالمئة من السكان يبرز أسلوب جديد لمعالجة المرضى بعيدا عن العلاجات الفيزيائية بأسلوب بسيط جدا وسهل هو:  "الضحك"..

"التعافي بالضحكأسلوب علاجي بديل لتخفيف الآلام والاستمتاع بحياة أفضل دون الحاجة لأي علاجات فيزيائية أو إنفاق المزيد من المال.

 احدى المتشاركات تقول:"منذ بدأت صفوف الضحك هذه اشعر بسعادة أكبر واحاول ان اتمرن في البيت لانها تمنحني راحة ومتعة".

تدريبات خفيفة وبسيطة وممكنة لأي شخص يتم أداؤها ضمن مجموعة لتتحول إلى موجة من الضحك الحقيقي التي تعم بفائدتها على الجسد والعقل والروح بحسب بحوث علمية لتخفف الآثار الجانبية لهذا المرض المزمن على الحياة اليومية حيث تساعد في التخلص من الشعور بالضغط وتمنح المتدربين الشعور بالراحة الفيزيائية والعقلية.

 جلسات التعافي بالضحك تساعد كذلك في تغيير المزاج خلال دقائق فتساعد على التخلص من المشاعر السلبية التي من شأنها أن تضعف جهاز المناعة في الجسم وبالتالي تضعف قدرة المرء على مقاومة الالتهابات.

تدريبات «بسيطة ومدروسة تلامس الجسد والعقل والروح» وقد بدأت تكتسح بلاد العالم كحركة شعبية لتصبح التدريبات الأكثر شعبية للحفاظ على الصحة وتحقق السعادة للأفراد من جميع الأعمار دون أي أعراض جانبية.. سلسلة من التمرينات التي تعتمد التصفيق وتدريبات التنفس وتدريبات ضحك جماعية.