EN
  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2013

يجري 7 كيلومترات وراء قطار في درجة حرارة 40 تحت الصفر

ثلج 1

يبدو أن رجلاً يسكن في مدينة براتسك الروسية لن ينسى أبداً رحلته في القطار من العاصمة موسكو إلى مدينة نريونغري بجمهورية ساخا، حيث تمكن من البقاء على قيد الحياة في ظروف قاسية قاطعاً مسافة 7 كيلومترات ركضاً وراء القطار في درجة حرارة 40 درجة تحت الصفر.

يبدو أن رجلاً يسكن في مدينة براتسك الروسية لن ينسى أبداً رحلته في القطار من العاصمة موسكو إلى مدينة نريونغري بجمهورية ساخا، حيث تمكن من البقاء على قيد الحياة في ظروف قاسية قاطعاً مسافة 7 كيلومترات ركضاً وراء القطار في درجة حرارة 40 درجة تحت الصفر.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية عن الراكب قوله: "إنه أثناء قيامه بالرحلة خرج إلى مدخل في العربة التي استقلها ليدخن، وعند عودته إلى العربة فتح عن طريق الخطأ الباب الذي يؤدي إلى الخارج.

وخطى خطوة واحدة فقط فسقط من العربة ليجد نفسه على قضبان السكة الحديدية.

ولحسن حظه لم يصب بسوء، إلا أن الهلع انتابه عندما أدرك أنه لا يرتدي سوى البنطلون والقميص، ولا يوجد حوله إلا غابات لا نهاية لها والجو صقيع قارس، حيث كانت الحرارة تبلغ 40 درجة تحت الصفر!.

فانطلق الرجل يعدو وراء القطار في محاولة للحاق به، إلا أنه فشل بالطبع، ولكنه لم يرضخ لليأس وتمكن من قطع 7 كيلومترات ركضاً حتى وصل إلى أقرب محطة قطارات، وتلقى الإسعاف والمساعدة اللازمة.