EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2012

يارا "تحت نصيبها" وعلى فارس الأحلام أن يكون... مختلفاً

لا تهتمّ الفنانة يارا إلى مواصفات فارس أحلامها، وزوج المستقبل كثيراً، فلم تتخيّل يوماً ما تُسمّيه الفتيات بفارس الأحلام، لأنّ الشكل والأوضاع الإجتماعية أمور ثانويّة بالنسبة إليها.

  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2012

يارا "تحت نصيبها" وعلى فارس الأحلام أن يكون... مختلفاً

(بيروت- mbc.net) لا تهتمّ الفنانة يارا إلى مواصفات فارس أحلامها، وزوج المستقبل كثيراً، فلم تتخيّل يوماً ما تُسمّيه الفتيات بفارس الأحلام، لأنّ الشكل والأوضاع الإجتماعية أمور ثانويّة بالنسبة إليها.

يارا اليوم "تحت نصيبهاوما يهمّها في عريس المستقبل أن يحبّ يارا الإنسانة قبل يارا الفنانة، وأن يتقبّل عملها، وتُمازح أيمن قيسوني قائلةً: "فارس أحلامي... شبهك"!

ولكن ما تركّز عليه وتفكّر فيه هي الطريقة التي سيتقدّم لها بها، والصدفة التي ستجمعهما، وتضيف: "هو وذوقو، وأتمنّى أن يكون الموقف الذي سأتعرّف به إلى حبيبي مختلفاً".