EN
  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2012

هل فعلا الولادة في المنزل تقلل احتمالات النزيف؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

النساء اللواتي يخترن الإنجاب في منازلهن أقل عرضة للنزيف من اللواتي يلدن في المشافي.. نتيجة غير متوقعة توصل لها باحثون من جامعة Southampton ساوثمبتون في بريطانيا.

  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2012

هل فعلا الولادة في المنزل تقلل احتمالات النزيف؟

النساء اللواتي يخترن الإنجاب في منازلهن أقل عرضة للنزيف من اللواتي يلدن في المشافي.. نتيجة غير متوقعة توصل لها باحثون من جامعة Southampton ساوثمبتون في بريطانيا.

الدراسة أوضحت أن الاعتماد المفرط على الأدوية التي تزيد من انقباضات الطلق، إضافة إلى الشق الجراحي لتسهيل عملية الولادة، قد يهدد حياة الأم. إذ قد يعرضها لنزيف ما بعد الولادة، أحد أبرز مسببات الوفاة بسبب الولادة في بريطانيا.

الدراسة التي أجريت على خمسين ألف سيدة، دعت إلى تشديد الإجراءات في المشافي فيما يتعلق بالاستخدام المفرض للعقاقير والتدخل الجراحي.

 

للمزيد حول هذا الموضوع، وكيف يمكن تجنب هذه المخاطر، تابع اللقاء مع الدكتورة شيماء حميد حبيب اختصاصية أمراض نسائية وتوليد.