EN
  • تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2012

هدى ياسين تسجل احتجاجها وترفض الامتحانات في أعقاب الأعياد

هدى ياسين

الإعلامية هدى ياسين

هدى ياسين - المشرفة على البرامج في بانوراما FM - تسجل احتجاجها واعتراضها على إجراء الامتحانات في أعقاب انتهاء إجازات الأعياد، معتبرة أن ذلك يقضي على مسألة الفرح في الأعياد، وأنه الأولى بالمدارس أن يكون لديها درجة عالية من "الذوق" لمراعاة شعور الآباء والأبناء خلال احتفالات العيد.

  • تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2012

هدى ياسين تسجل احتجاجها وترفض الامتحانات في أعقاب الأعياد

سجلت هدى ياسين - المشرفة على البرامج في بانوراما FM - احتجاجها واعتراضها على إجراء الامتحانات في أعقاب انتهاء إجازات الأعياد، معتبرة أن ذلك يقضي على مسألة الفرح في الأعياد، وأنه الأولى بالمدارس أن يكون لديها درجة عالية  من "الذوق" لمراعاة شعور الآباء والأبناء خلال احتفالات العيد.

وقالت هدى ياسين عبر حسابها على تويتر - موقع التواصل الاجتماعي الشهير: "لازم تضحك وتبتسمي في العيد حتى تزرعى الفرح في قلوب أبنائك و عائلتك، أى عيد و فرح والاختبارات تانى يوم بعد الإجازة؟ مدارس بلا ذوق".

ولقيت تغريدة ياسين ردود فعل بين النشطاء على حسابها على تويتر، ما بين مؤيد ومعارض لما طرحته هدى ياسين من رأي، حيث نصح عبدالعزيز الرشدان هدى قائلا: "كل عام وأنتي بخير هدى.. لازم تضغطي على الولاد المدرسة مدرسة واللعب لعب".

فيما اعتبرت أماني فهد أن كلام هدى فيه الكثير من الصواب، وأضافت أن هذه المدارس التي تجري الامتحانات في أعقاب إجازات الأعياد مباشرة هي مدارس بلا ضمير، حيث قالت: "ولا حتة ضميروقال عزوز الرشدان: "العيد عيد لازم يفرحوا فيه مش يدرسوا".

أما عبدالله الجهني، فقد أكد أن الجميع يريد شبابا عربيا متعلما ومثقفا، ولكن هذا لايعني أبدا أن يكون اليوم عيد غدا امتحان، حيث قال: "نريد الشباب العربي متعلمين متثقفين بس ياليت يخفون عليهم بالاختبارات يعني اليوم عيد وبكرة امتحان".