EN
  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2013

نجاح عملية زراعة يدين لجندي أمريكي فقد أطرافه الأربعة

مركز الأمير سلطان

نجح فريق من 16 جراحا في إجراء عملية زرع يدين لجندي أمريكي بترت أطرافه الأربعة جراء انفجار قنبلة قبل أربع سنوات في العراق، وفى معرض تعليقه على نجاح الجراحة، قال الجندي الأمريكي البالغ من العمر 26 عاما في مستشفى جون هوبكينز بمدينة بالتيمور الأمريكية حيث أجريت له الجراحة..

  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2013

نجاح عملية زراعة يدين لجندي أمريكي فقد أطرافه الأربعة

نجح فريق من 16 جراحا في إجراء عملية زرع يدين لجندي أمريكي بترت أطرافه الأربعة جراء انفجار قنبلة قبل أربع سنوات في العراق.

وفى معرض تعليقه على نجاح الجراحة، قال الجندي الأمريكي البالغ من العمر 26 عاما في مستشفى جون هوبكينز بمدينة بالتيمور الأمريكية حيث أجريت له الجراحة: "لدي إحساس لا يصدق، لقد كنت أنتظر ذلك منذ وقت طويل".

واستمرت الجراحة 13 ساعة وأجريت في ديسمبر/كانون الأول الماضي وشارك فيها 16 جراحا حسبما أوضح الجراح أندريو لي، حسبما ذكرت سي إن إن الأمريكية في تقرير إخباري لها.

وأشارت القناة إلى أنه لا يزال أمام الجندي بريندان ماروكو طريق طويل للتعافي وإن أعصاب يديه تستعيد نشاطها العصبي ببطء.

وبدا ماروكو الذي يستخدم ساقين صناعيتين متفائلا للغاية أمام الصحفيين ودعا أقرانه الذين يعانون من حالة مشابهة إلى عدم فقدان الأمل أبدا وقال: "الحياة تصبح أفضل بشكل مستمر، أنت لا تزال حيا، كن مصرا وعنيدا واعمل بجد".

وردا على سؤاله عن أكبر أمنية له قال ماروكو: "كنت أحب قيادة السيارة، أتطلع لأن أصبح قادرا على قيادتها مرة أخرى".

وكان ماروكو يقود سيارة مصفحة عندما انفجرت فيها القنبلة عام 2009 في العراق.