EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2013

منظومة الزواج المتكامل للحدّ من الطلاق

الزواج هو إرتباط مقدّس يجمع بين إثنين من خلال الحبّ، إستقرار، عائلة، تفاهم، وثقة. تختلف المطالب في الشريك الآخر بين شخص وآخر.

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2013

منظومة الزواج المتكامل للحدّ من الطلاق

(بيروت- mbc.net) الزواج هو إرتباط مقدّس يجمع بين إثنين من خلال الحبّ، إستقرار، عائلة، تفاهم، وثقة. تختلف المطالب في الشريك الآخر بين شخص وآخر.

كثير من الناس يشكون من زوجهم بعد سنوات قليلة من الزواج، وتختلف نظرته إليها فيما كان يطمح أن يرى أو يجد. تحدّثنا هويدا أبو هيف عن منظومة جديدة للزواج تسمّى الزواج المتكامل.

وهذا النوع من الزواج تبنى عليه العلاقة الصحيحة كي لا تصل إلى مرحلة الحديث عن تغييرات، يشرح الدكتور وليد غنيم، ممارس متقدّم في البرمجة اللغوية العصبية وتطبيقاتها في المشورة الأسرية، أن التغيير شيء حتمياً.

يضيف أن التغيير في الزواج إذا كان بشكل متوازي فهو أمر جيّد، أما إذا تمّ التغيير بشكل مختلف فسيبتعد الزوجان عن بعضهما البعض وسيؤدّي هذا الموضوع إلى الإنفصال.

يشرح أنه في الماضي كانت الزوجة تقليدية تركّز على منزلها وعائلتها، كما أن الزوج كان تقليدياً يوفر الأمان والموارد المالية. أما الزواج الجديد يتحدّث عن المرأة والزوجة غير التقليدية فلم يعد دورها الأساسي أن تكون أم فهي تشعر أنها متساوية مع الرجل. والرجل الحديث يهتمّ بتنمية ذاته ويهتمّ بعمله ولا يخجل من إظهار مشاعره وعواطفه.