EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2013

ما سبب زيارة Rose من التيتانيك لـ"شط بحر الهوى"؟

بدأ النجوم بالتوافد إلى مرفأ ميامي حيث إنتظرتهم باخرة "شط بحر الهوىوكان يوسف حرب إلى جانب فريق عمل الباخرة بإنتظارهم عند الوصول، ولا تتخيلوا الأجواء المرحة التي رافقت وصول النجوم!

(بيروت- mbc.net) بدأ النجوم بالتوافد إلى مرفأ ميامي حيث إنتظرتهم باخرة "شط بحر الهوىوكان يوسف حرب إلى جانب فريق عمل الباخرة بإنتظارهم عند الوصول، ولا تتخيلوا الأجواء المرحة التي رافقت وصول النجوم!

تفاجأ باسم فغالي بدايةً بإتصال يوسف في الصباح الباكر وكذلك كارول سماحة ومايا دياب، لتوضيب أغراضهم والإنطلاق نحو المرفأ، وكعادته، لم يرد باسم أن يخرج من غرفته إلّا متنكّراً، وإختار هذه المرّة شخصية Rose من فيلم التيتانيك، محاولاً ربط الرحلة والعاصفة التي تنتظرهم بالعاصفة التي واجهت السفينة آنذاك.

وائل كفوري كان أوّل الواصلين وكان يرقص من الفرح لتنضمّ إليه كارول سماحة في أجواء أعادتها إلى "كارول الطفلة التي تعشق المرح وتستمع بالرحلة البحرية" على حد تعبيرها.

أمّا مايا دياب، فقد إختارت اللوك الوسترن لليوم الأوّل من الرحلة  وعبّرت عن فرحتها الكبيرة بالإستقبال المميّز على الباخرة، وعن شوقها للغناء أمام الناس، مضيفةً: "منذ اللحظة الأولى، شعرت أنّني إنفصلتُ عن العالم ودخلنا في عالم جديد".