EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

ما أكثر حوادث "أكل لحوم البشر"؟

كنت قد تحدثت أمس عن أكل لحوم البشر كعادة مقبولة عند بعض الشعوب والقبائل. ولكن في ظل الأزمات العالمية والكوارث التي نعيشها رويت لكم قصصا عن تعدي ناس على الغير، نتيجة أمراض نفسية وليس من باب العادات والتقاليد. قد يتفهم المجتمع بعض الحالات يضطر فيها الإنسان الى أكل اخيه الانسان، مثل المجاعة أثناء الحروب والأزمات.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2012

ما أكثر حوادث "أكل لحوم البشر"؟

كنت قد تحدثت أمس عن أكل لحوم البشر كعادة مقبولة عند بعض الشعوب والقبائل. ولكن في ظل الأزمات العالمية والكوارث التي نعيشها رويت لكم قصصا عن تعدي ناس على الغير، نتيجة أمراض نفسية وليس من باب العادات والتقاليد. قد يتفهم المجتمع بعض الحالات  يضطر فيها الإنسان الى أكل اخيه الانسان، مثل المجاعة أثناء الحروب والأزمات، أشهرها ما حدث بعد "كارثة سقوط طائرة في ثلوج جبال الأنديز" عام إثنين وسبعين، حيث قام إثنى عشر شخصا بأكل جثث أصدقائهم من أجل البقاء على قيد الحياة. ولكن من يقوم بهذا الفعل من باب الشذوذ فهذا طبعا غير مقبول.

 هذه العادة الوحشية تأتي بشكل واضح في الكثير من الأشياء من حولنا ولكن لا ننتبه لها. في الفنون، هناك لوحة تشكيلية معروفة رسمها الإسباني الشهير فرانسيسكو غويا، جسد فيها أحد الآلهة يأكل إنسانٍ بكامله.

في الدين، جميع الكتب المقدسة تروي قصصا عن أضاحي بشرية وأكل البشر، لتفسير معاني التصديق والفداء في قالبٍ انساني عميق.

في القصص الشعبية، صمد الرحالة المغربي ابن بطوطة في وجه زعيم أفريقي عندما حذره الزعيم من وجود قبائل تنوي أكل العرب، وإذ بـابن بطوطة يحتال عليه مدعيا أن لحم العرب غير ناضج ما قد يسمم من يتناوله.

أما أكثر ما فاجأني يحمل في طياته عادة أكل لحم البشر هو حكاية الأطفال ألألمانية الشهيرة Hensel and Grettel أو بيت الحلوى، حيث يَضيع طفلين في الغابة وإذ بهما يصلان الى بيت الحلوى، وتقوم ربّت المنزل باحتوائهما، مفرطةً بإطعامهم كي يسمنان ويصبحان ألذ للتناول.