EN
  • تاريخ النشر: 04 فبراير, 2013

لاميتا مستاءة وحسام لا يكترث لها!

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بعد الصداقة التي نشأت حديثاً بين لاميتا فرنجية وحسام الحسيني، فجأةً تغيّرت الأوضاع وبدل المساعدة لإنجاز المشاهد الأولى من كليب حسام، بدأت لاميتا بالصراخة وبدت مستاءةً.

(بيروت- mbc.net) بعد الصداقة التي نشأت حديثاً بين لاميتا فرنجية وحسام الحسيني، فجأةً تغيّرت الأوضاع وبدل المساعدة لإنجاز المشاهد الأولى من كليب حسام، بدأت لاميتا بالصراخة وبدت مستاءةً. لاميتا لم تستطع الإنتظار حتى ينتهي حسام من تصوير بعض مشاهد الأغنية، وأرادت أن تخضع لجلسة تصوير فوتوغرافي كما وعدها مصطفى سرور في وقتٍ سابق.

وبعد جهدٍ في محاولة إعادة المياه إلى مجاريها بين لاميتا وحسام، إتفقا مع المخرج على أن يصوّر مقاطع الكليب عندما تكون لاميتا في غرفة تبديل الملابس، وهكذا صار، وإستمتعت لاميتا بجلسة التصوير تحت إدارة مصوّر لبنان كانت قد تعرّفت إليه في السابق.