EN
  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2012

كاميرا MBC تدخل شارع "غزة" الأخطر في العالم

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

شارع غزة ..أخطر شارع في العالم..! لكن لا تظنوا أننا نتكلم عن قطاع غزة، بل هو شارعٌ في أميركا اللاتينية، وتحديدا في أكبرِ مدينةٍ للصَفيح في مدينة " ريو دي جانيرو" البرازيلية التي تشهد - بين الحين والآخر - حملاتٍ عسكرية تخوضها الحكومة ضد جماعات الجريمة.

  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2012

كاميرا MBC تدخل شارع "غزة" الأخطر في العالم

شارع غزة ..أخطر شارع في العالم..! لكن لا تظنوا أننا نتكلم عن قطاع غزة، بل هو شارعٌ في أميركا اللاتينية، وتحديدا في أكبرِ مدينةٍ للصَفيح في مدينة " ريو دي جانيرو" البرازيلية التي تشهد - بين الحين والآخر - حملاتٍ عسكرية تخوضها الحكومة ضد جماعات الجريمة.

هدير طائرات الهيلوكوبتر يخترق ليل الفافيلاز في كبر مدينة للصفيح في العالم في ريوديجانيرو..

القوات الخاصة البرازيلية مسنودة بالدبابات والمدرعات تحاصر شارع غزة ..الشارع لا يمت جغرافيا بصلة الى قطاع غزة الفلسطيني ..لكنه يعج بأفواج الجماعات المسلحة وتجار المخدرات والجريمة.

شارع غزة هذا متداول في الاوساط الرسمية والاعلامية والشعبية، يربط  ثلاثة احياء للفافيلاز هي  مانغوينوس وجكارزينو ومانديلا، هذه الاحياء لها سجل حافل في الجريمة، فمثلا نسبة القتلى من الاطفال فقط  هي الاعلى على مستوى العالم ..

إيفان بلاز قائد وحدات التدخل في الفافيلاز- ريوديجانيرو يقول:"نقوم بعمليات عسكرية محددة على احياء الفافيلاز لمقتضيات المصلحة الأمنية ، التعاون مع سكان الحي والتواصل معهم  لايقل أهمية عن الفعل العسكري ..تمكنا من خلال هذه العلاقة الطيبة مع السكان ان نحدد مواقع الخطر والجريمة ومداهمتها..واسفر ذلك عن اعتقال مجرمين واسترداد السلاح والتحفظ على المخدرات".

شارع غزة سيكون احد الشوارع الرئيسية لفعاليات المبياد ريوديجانيرو العام الفين وسستة عشر..كل الاسلحة متاحة لدى العصابات ..بما فيها صواريخ الاربي جي ..والرشاشات الثقيلة

إيفان بلاز يقول:"هناك حاجز ممتد على شارع رئيس لأحياء الفافيلاز  اصطلح على تسميته بشارع غزة، كمثل الحاجز في قطاع غزة يفصل بين الفلسطينيين والاسرائليين ، اتمنى ان يعيشوا بسلام هناك وان نعيش نحن ايضا بسلام هنا".

تاريخ العلاقة المتوجسة بين سكان فافيلاز غزة والجيش شابتها ريبة فيما مضى لوجود فساد داخل قوى الامن واختراقها من قبل تجار المخدرات..الصورة تغيرت الان باستحداث قوة نخبوية ..مدربة وتتلقى رواتب مغرية.