EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2013

طفلة لم تتجاوز 12 عاما تقضي حياتها مستلقية على ظهرها

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

طفلة لم تتجاوز الـ12ربيعا قضت حياتها مستلقية على ظهرها، وتنتظر بعيون الأمل إلى شقيقتها ووالدتها، وبنظرة أمل و احتساب من الأهل الذين يرجون توافر علاجها المطلوب عبر الخلايا الجذعية ولتمديد أوتار قدميها المتضررتين.

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2013

طفلة لم تتجاوز 12 عاما تقضي حياتها مستلقية على ظهرها

طفلة لم تتجاوز الـ12ربيعا قضت حياتها مستلقية على ظهرها، وتنتظر بعيون الأمل إلى شقيقتها ووالدتها، وبنظرة أمل و احتساب من الأهل الذين يرجون توافر علاجها المطلوب عبر الخلايا الجذعية ولتمديد أوتار قدميها المتضررتين.

الطفلة "سدرة" تحاول العيش مجدداً بحياة جديدة ملؤها الأمل والصبر، و تتمنى إرتياد مقاعد الدراسة.

وقال نشأت صادق شقالو-والد سدرة- أن ابنته ولدت بشكل طبيعي ولكن بعد 6 شهور اكتشفوا من التحاليل إنها مصابة بصرع يعد من أخطر الأنواع التي تصيب الأطفال.

خلايا جذعية وتمديد أوتار القدمين من الحلول العلاجية المقترحة لتتعافى سدرة، وتتمكن من عيش حياة جديدة، فقد يحالفها الحظ و تؤهلها حالتها الصحية يوما للالتحاق بمقاعد الدراسة.

تابعوا مزيدا من التفاصيل في الفيديو..