EN
  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2012

شيرين تشبّه عبد العظيم بعبد الحليم حافظ

عبد العظيم الذهبي يجد صعوبة في إقناع الجهة التقنية "المدربين" والجهة الحساسة "الجمهور" لتخطي مرحلة العروض المباشرة.

  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2012

شيرين تشبّه عبد العظيم بعبد الحليم حافظ

(بيروت- mbc.net) عبد العظيم الذهبي يجد صعوبة في إقناع الجهة التقنية "المدربين" والجهة الحساسة "الجمهور" لتخطي مرحلة العروض المباشرة.

يريد عبدالعظيم أن يراه الجمهور بشكل مختلف ويلتزم دائماً بالنصائح التي يوجهها المدربون وحتى الجمهور. إلى جانب ذلك فهو يعمل جاهداً ويدرس بكثرّة ليكون أحلى صوت.

باللهجة المصرية يغني عبدالعظيم "على باب الله" وبرومنسيته وإحساسه المميّز لن يجعل شيرين تندم لحظة لإختيارها له. فهو يغني السلام وينقض الكره ولا يرى أمامه سوى الجمال والتسامح.

شبّهت شيرين إطلالة عبد العظيم بإطلالة العندليب عبد الحليم فقد إعتمد نفس التسريحة وهو يتمتّع بنفس الهدوء على المسرح.