EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2012

سور ديار بكر " أكبر حجما" من سور الصين العظيم

لم يستطع أحد أن يحدد بدقة تاريخ بناء سور ديار بكر- لكن بعض المؤرخين يقولون إنه يعود إلى 3000 سنة قبل الميلاد. سور ديار بكر هو أكبر حجماً من سور الصين العظيم لكنه أقصر طولاً وهو مركز أول دولة عرفها التاريخ.

  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2012

سور ديار بكر " أكبر حجما" من سور الصين العظيم

لم يستطع أحد أن يحدد بدقة تاريخ بناء سور ديار بكر- لكن بعض المؤرخين يقولون إنه يعود إلى 3000 سنة قبل الميلاد. سور ديار بكر هو أكبر حجماً من سور الصين العظيم لكنه أقصر طولاً  وهو مركز أول دولة عرفها التاريخ.

لم يستطع أحد أن يحدد بدقة تاريخ بناء سور ديار بكر- لكن بعض المؤرخين يقولون إنه يعود إلى 3000 سنة قبل الميلاد. سور ديار بكر هو أكبر حجماً من سور الصين العظيم لكنه أقصر طولاً  وهو مركز أول دولة عرفها التاريخ.

  يقول أهالي ديار بكر إن أسوار المدينة أنشئت يوم شرقت الشمس على الأراضين، إنهم يعتبرون مدينتهم مركزاً للعالم ومعبراً للحضارات. ديار بكر نقطة التلاقي بين حضارات الشرق والغرب انبثقت من بين أسوارها التي حمتها واحتضنتها آلاف السنين.

آزاد باي شاهين تقول:"لا أعرف تاريخ بناء الأسوار- لكن ما أعرفه أنها موجودة منذ آلآف السنين ولولا الأسوار لما كانت ديار بكر، وهي أكثر من أسوار الحماية- بل هي الحاضنة للنسيج الإجتماعي للمنطقة من الإندثار".

 الأسوار تأتي في المرتبة الثانية بعد سور الصين العظيم، أنشئت على شكل سمكة الترس، فيها أربعة أبواب رئيسية واثنان وثمانون برجاً للحماية.

وأهم ما يميز الأسوار حجارتها البازلتية- الخليط بين الحجارة المؤنثة التي تعزل برد الشتاء وقيظ الصيف، والحجارة المذكرة التي تحمل جسم السور لقساوتها ومتانة بنيتها.

البروفيسور يوسف خانكي- مسؤول مشاريع تنمية محيط الأسوار يقول:"الأبراج تتصل في الداخل والأسفل بأنفاق كبيرة يبلغ طولها ستة كيلومترات، وطول السور الكلي يبلغ نحو سبعة كيلومترات- لكنه عريض وارتفاعه يتراوح بين ثلاثة عشر وسبعة عشر متراً- ليكون من حيث الحجم أكبر من سور الصين العظيم- لكنه أقصر منه طولاً".

الأسوار المطلة على نهر دجلة تكسب المدينة هوية طبيعية مختلفة، فهذه السهول الغناء اسمها جنات عدن- فيها من كل الثمرات، وإلى هذه الأسوار لجأ العشاق، وترعرعت حكاياتهم...

جوان فرهاد أوغلو يقول:"هنا كنا نلتقي .. هذه الأسوار شهدت قصة حبنا لذلك أردنا مشاركة الاسوار لحظات سعادتنا هذه التي حققنا فيها حلمنا وكللنا الحب بالزواج".

 شيرين ملا أحمد تقول:"سأنشر صور عرسي مع الأسوار على الفيسبوك ليتعرف العالم على أسوارنا الجميلة".

متانة البناء وعظمة الهيكل تعود الى مهنية عالية وإتقان في البناء، ولمزيد من المتانة والصلابة استعمل المهندسون زلال البيض مع الجص للصق حجارة الأسوار في ديار بكر- التي تعرف بأنها أول شاهد في التاريخ على ولادة نظام الدولة.