EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2013

دراسة نمساوية: العناق ينشط الذاكرة

إجازة زوجية

اكتشفت دراسة نمساوية حديثة فوائد جديدة للعناق من بينها أنه يٌحسّن الذاكرة، إضافة إلى تخفيضه لضغط الدم، والقلق، والخوف، شرط أن يكون مرغوباً من الطرفين، وأكدت الدراسة أن العناق يفرز مادة الأوكسيتوسين، التي تسمى "هرمون الحبولديها أثر صحي على العلاقات بين الأزواج.

  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2013

دراسة نمساوية: العناق ينشط الذاكرة

اكتشفت دراسة نمساوية حديثة فوائد جديدة للعناق من بينها أنه يٌحسّن الذاكرة، إضافة إلى تخفيضه لضغط الدم، والقلق، والخوف، شرط أن يكون مرغوباً من الطرفين.

وأكدت الدراسة أن العناق يفرز مادة الأوكسيتوسين، التي تسمى "هرمون الحبولديها أثر صحي على العلاقات بين الأزواج، ويساهم الهرمون الذي يولد خلال العناق في زيادة الرابط، والسلوك الاجتماعي، والقرب بين الوالدين والأطفال، وبين الأزواج.

وهرمون أوكسيتوسين هو هرمون معروف في عالم الحيوانات الثديية، ينتجه عقلها بغزارة في أوقات الاسترخاء والحميمية الجسدية، كما يكثر العثور عليه في أجساد الأمهات المرضعات.

ويلعب هذا الهرمون دوراً كبيراً في التخفيف من الضغط الواقع عليهن ويساعدهن في إنتاج لبن الرضاعة.

ونشرت مجلة طب الأمراض العقلية البيولوجي دراسة لباحثين سويسريين حول تأثير الأوكسيتوسين، وشملت الدراسة أزواجا قسموا إلى مجموعتين، الأولى تناولت هرمون أوكسيتوسين، والأخرى تناولت علاجا وهميا، ووُضع كلاهما في داخل الأنف.

ثم انضم الأزواج من المجموعتين إلى جلسات منفصلة داخل المختبر، شهدت مناقشات لحل الخلافات بين كل زوج وزوجة.

وظهر أن هرمون أوكسيتوسين قد قوَّى التصرفات الإيجابية أثناء المناقشات لدى المجموعة الأولى، كما أنه قلل من إفرازات الكورتيزول - وهو هرمون يفرز أثناء التوتر- مقارنة مع التصرفات السلبية للأزواج في المجموعة الثانية التي تناولت العلاج الوهمي.

وقال طبيب الأعصاب يورغن ساندكوهلر، رئيس مركز أبحاث الدماغ في جامعة فيينا الطبية، إن "الآثار الإيجابية للعناق تحدث فقط في حال كان الطرفين فيه يثقان ببعضهما بعضاً، وفي حال كانت المشاعر متبادلة، وفي حال كان الطرفان يرسلان إشارات إيجابية".