EN
  • تاريخ النشر: 15 نوفمبر, 2012

حكايات غريبة حول سفينة جانحة في السعودية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

سفينة منكوبة جنحت إلى شاطئ بحر البير في السعودية منذ ثلاثين عاما نسجت حولها الحكايات و غابت أسباب جنوحها.

سفينة منكوبة جنحت إلى شاطئ بحر البير في السعودية منذ ثلاثين عاما نسجت حولها الحكايات و غابت أسباب جنوحها.

لا احد  يعلم من أين أتت رغم انه قيل عنها الكثير، سفينة جانحة على الشواطىء الشمالية الغربية للسعودية حيث قيل ان معبرا بحريا قديما كان يمر بتلك المنطقة باتجاه ميناء العقبة للكثير من السفن والبواخر التي كانت محملة بالأرزاق.

سفينة بحر البير قيل حولها الكثيرعلى مدى ثلاثة عقود لكنها لا تزال تخفي أسرار جنوحها .

تجاوزت الثلاثين عام وهي  بنفس المكان في بحر ألبيرجنوب حقل ب50 كلم أصبحت أداة للهو لبعض الشبان  الذي اعتادوا على السباحة بالقرب منها

السفينة المنكوبة قيل أنها غرقت بفعل فاعل بعد أن أشعلت النيران بها بينما هناك من يقول جرفتها الأمواج وأضاعت طريقها وعلقت بصخور الشاطئ.

هل بقائها على هذا الحال  معلما أم أن تفاصيل الإهمال اخفت حقيقتها.