EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2013

تراجع الجنيه المصري بعد الثورة.. لماذا؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

الجنيه .. كلمة واحدة تمثل المأكل والمشرب والمسكن والكرامة لملايين المصريين، تمثل الغاية والوسيلة في آن واحد .. هي الحياة في نظر الفقراء والأغنياء على السواء.

الجنيه .. كلمة واحدة تمثل المأكل والمشرب والمسكن والكرامة لملايين المصريين، تمثل الغاية والوسيلة في آن واحد .. هي الحياة في نظر الفقراء والأغنياء على السواء.

الجنيه المصري الذي بدأ تداوله عام 1836 حيث كان الدولار يساوي 0.14 جنيه، وظل الدولار أقل من 1 جنيه حني عام 1989، ليبدأ رحلة الصعود الكبير بدءًا من 1990.

 ثم تغير الزمان ودارت الأيام بحلوها ومرها ليشهد عام 2012 وصولا إلى مطلع فبراير 2013 ليباع الدولار  في مكاتب الصرافة بـ 6.70 جنيه.

تابعوا في الفيديو حال الجنيه المصري..