EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2013

بين شيرين وحبيبها الأول: ساندويش و"لغة العيون"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في الحنين إلى أغنيات الزمن الجميل، لا بدّ من الحديث عن الحب الأول والحب الذي شغل مراهقة شيرين وإستمرّ لفترةٍ طويلة.

(بيروت- mbc.net) في الحنين إلى أغنيات الزمن الجميل، لا بدّ من الحديث عن الحب الأول والحب الذي شغل مراهقة شيرين وإستمرّ لفترةٍ طويلة.

فقصّة الحب الأول طريفة وملفتة في آنٍ واحد؛ إلتقت شيرين بحبيبها حينها عندما كانت تشتري ساندويش وعندما دخل تحدّثت عيونهما.

وللغة العيون تأثير كبير في شيرين لأنّها تتقنها، وتُضيف: "بحب الحب وأحب أتحبّ. لا أعرف أن أعيش من دون الحب، فهو الأكسيجين ليوتتذكّر بعد ذلك زميلها في المدرسة وكيف وقعت في حبّه، وكان هذا الحب بريء مليء بالأحلام والطموحات التي تحلم بها كل فتاة.

عن الحب من طرف واحد، تقول شيرين أنّها إختبرته في السابق لمدّة قصيرة، وكان مؤلماً فعلاً لأنّ من تحبّه لم يكن يدري فيها، وهذا الحب بات مستحيلاً في حياتها اليوم.