EN
  • تاريخ النشر: 08 يناير, 2013

العقول اللبنانية تهاجر وراء البحار بحثا عن فرصة

يهاجر من لبنان سنويا الآلاف من حملةِ الشهادات، بحثا عن فرصِ عمل وراء البحار، هذا النزيفُ المتكرر يضع لبنان في أعلى درجات الخطر دون أن تكون لديه القدرة على استقطاب كفاءاته من جديد، فالأمر يتطلب خططًا واستراتيجيات يُظللها اقتصاد وأمن مستقران.

يهاجر من لبنان سنويا الآلاف من حملةِ الشهادات، بحثا عن فرصِ عمل وراء البحار، هذا النزيفُ المتكرر يضع لبنان في أعلى درجات الخطر دون أن تكون لديه القدرة على استقطاب كفاءاته من جديد، فالأمر يتطلب خططًا واستراتيجيات يُظللها اقتصاد وأمن مستقران.

هجرة العقول نِقمة، ولكن قد تكون نعمة عندما يستفاد من هذه العقول المهاجرة، إما بالفكر أو بالمال الذي قد يعود للوطن.