EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

يباع بدولار واحد وحقق رقما قياسيا الشاب خالد : سرقوا ألبومى وشوهوا صورتى في الجزائر

الشاب خالد

الشاب خالد

المطرب الجزائري الشاب خالد قرررفع دعوى قضائية على كل محلات الجزائرالتي تعرض ألبومه المسروق "إنها الحياة" للبيع.

  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

يباع بدولار واحد وحقق رقما قياسيا الشاب خالد : سرقوا ألبومى وشوهوا صورتى في الجزائر

طرح قراصنة الألبومات الغنائية في الجزائر، الألبوم الجديد للشاب خالد بعنوان "إنها الحياةقبل صدوره في السوق ، وفي غياب الرقابة حقق الألبوم مبيعات قياسية منذ أسابيع متربعا على عرش سوق ألبومات أغنية الراي. وقرر الشاب خالد التصدي للأمر برفع دعوى قضائية على  كل محلات الألبومات التي تعرض ألبومه للبيع.

على الرغم من أن الألبوم الجديد للشاب خالد صدر في فرنسا وبعض الدول الأوروبية فقط، منذ أسابيع قليلة، إلا أن قراصنة الألبومات في الجزائر، نسخواالألبوم "إنها الحياة" ويضم 12 أغنية، بالنظر إلى النجاح والصيت الذي حققه الألبوم في إصداره الأول في أوروبا.

وأغرق القراصنة الجزائريون السوق بالألبوم، وتم عرضه في محلات سوق الكاسيت في قلب الجزائر العاصمة، بدولار واحد  (100  دينار جزائريويتبين للمشتري بأنه غير أصلي، على الرغم من أن صورة وغلاف الألبوم هي نفسها في النسخة الأصلية.

  غلاف النسخة الأصلية لألبوم الشاب خالد
416

غلاف النسخة الأصلية لألبوم الشاب خالد "إنها الحياة"

ويشير عدد من الباعة بأن "الألبوم الأصلي لم يصدر بعد في الجزائر، وبما أن الطلب كثير عليه من طرف المواطنين، قررنا نسخ عدد كبير من الأقراص لبيعه". ولا يخاف الباعة من الرقابة، في ظل فوضى سوق الكاسيت في الجزائر، التي دفعت بالكثير من المطربين إلى عدم طرح ألبوماتهم في الجزائر والاكتفاء بأوروبا.

ويقول أحد الباعة في شارع حسيبة بن بوعلي "الألبوم الجديد لخالد تربع على عرش المبيعات في سوق أغنية الراي، يليه مباشرة الشاب بلال والشاب كادير الجابوني". ويضيف "نحن نبيع الألبوم لأن الجمهور يطلبه كثيرا بعد طول انتظار منه لجديد الشاب خالد".

وحذر الشاب خالد من القرصنة، وأشار في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" إلى أنه سيلاحق كل المحلات التي أغرقت السوق الجزائرية بألبومه الجديد، والذي يسيء له ويلحق خسائر كبيرة بالموزع الأصلي. وكتب "هذا يشوه صورتي في سوق الكاسيت وأمام جمهوري للأسف". كما دعا الشاب خالد ديوان حقوق المؤلف والحقوق المجاورة إلى التدخل وحجز وإتلاف الألبومات غير الأصلية.

وفضل الشاب خالد، الاكتفاء باسمه "خالد" على غلاف الألبوم، خصوصا وأنه قال في آخر تصريح له "أنا خالد ولم أعد الشاب خالدبالنظر إلى كبر سنه. وأطلق خالد، عبر موقعه الإلكتروني، ألبومه الجديد ''إنها الحياة''، حيث يقدم مقاطع من كل أغنية منه، لكن مواقع غنائية حملت الأغاني من الألبوم وسمحت للجمهور بتحميلها مباشرة.

ويضم الألبوم 12 أغنية وهي: ''إنها الحياة''، ''هي هي''، ''مرة أخرى'' بالفرنسية، ''أنا عاشقك''، ''ديما لاباس''، ''لقد رحلت'' مزيج بالفرنسية واللهجة الجزائرية، ''ليلى''، ''أندلسية''، ''الحراقة''، ''باب جنة''، ''ولي'' و''سميرة''.  وبعد غياب دام 5 سنوات بسبب الانتخابات الرئاسية الفرنسية والثورات العربية التي سادت المشهد العربي، لم تكن عودة خالد موفقة بالنظر إلى عدم احتواء مشكلة القرصنة.