EN
  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2013

ألتراس أهلاوي تقتحم مترو الأنفاق في بداية أيام الغضب

ألتراس أهلاوي

جماهير الأهلي اقتحمت مترو الأنفاق

قطعت مجموعات التراس أهلاوي " رابطة مشجعي النادي الأهلي" حركة مترو الأنفاق في مصر بعد إعلانها عن أيام غضب قبل 72 ساعة من محاكمة المتهمين في مجزرة بورسعيد يوم السبت المقبل.

قطعت مجموعات التراس أهلاوي " رابطة مشجعي النادي الأهلي" حركة مترو الأنفاق في مصر بعد إعلانها عن أيام غضب قبل 72 ساعة من محاكمة المتهمين في مجزرة بورسعيد يوم السبت المقبل.

ولم يكن قطع خطوط المترو هو الأول اليوم حيث أن المجموعات تحركت من الصباح للاعتصام أمام " البورصة " المصرية لساعات قبل أن يفكوا اعتصامهم ويتحركوا تجاه مترو الأنفاق.

كانت الرابطة أصدرت بيانا على صفحتها بالفيس بوك أمس رفضت فيه تأجيل الحكم في القضية بعدما قدم النائب العام المصري أدلة جديدة تفيد بتورط متهمين جدد، مما اعتبره البعض محاولات جديدة لتمديد القضية.

وجاء البيان كالتالي " لقد فاض الكيل من كثرة المهاترات والمماطله والتأجيل..يوم بعد يوم يحاول النظام التأخير والتهدئة لنسيان ما حدث..  أمس أعلنت وزارة العدل عن وجود أدلة جديدة فى مقتل شهدائنا فى بورسعيد.

وتابع نحن ضد الظلم ومع القصاص من كل من كان له يد فى هذه المؤامرة .. ولكننا نرفض المماطلة،  فأذا كانت هناك أدلة جديدة على من دبر لتلك المؤامرة من القيادات العليا المسئولة آنذاك فعلى وزارة العدل والنائب العام الاعلان عن ذلك للرآى العام فورا.

 ولكن دخول بعض البلطجية المأجورين فى القضية مثلهم مثل المحبوسين الان لا يضيف جديد للقضية الا تأخير الحق.. نطلب فتح تحقيق موزاى فى القضية لمن ظهر عليهم ادلة جديدة للمتهمين الجدد ونرفض رفض تام تأجيل الحكم على من ثبت تورطهم من المحبوسين الان

 وغدا أول ايام الغضب.