EN

روّاد الأمل

"روّاد الأمل" هي حملة أطلقتها "MBC الأمل" بالشراكة مع مؤسسة "إنجاز العرببهدف إيجاد فرص عمل مُستدامة للشباب في العالم العربي. وكانت الحملة قد استهلّت انطلاقتها من القاهرة، على أن تمتد لاحقاً إلى المملكة العربية السعودية، ولبنان، والإمارات العربية المتحدة، وغيرهم من البلدان العربية. استقطبت حملة "روّاد الأملالتي انطلقت باكورة فعالياتها من مقرّ الجامعة الأميركية في القاهرة، ممثلين رائدين من القطاع الخاص، منهم شركة "بوينغو"مجموعة ماريوت" الفندقية العالمية، وشركتي "أرامكس" و"ومضة".. وغيرهم، فضلاً عن أكثر من 350 طالباً وطالبة قدموا خصيصاً من مختلف محافظات مصر. تعتمد المبادرة في إحدى جوانبها على إشراك الشباب العربي في ندوات حوارية بنّاءة حول خيارات وسُبل وفرص العمل المتاحة أمامهم في المنطقة، ما انعكس خلال الندوات التي عُقدت في القاهرة، حيث أثرى الحضور المجتمعين بسردهم جوانب من قصص نجاحِهم المُلهمة، ونجاح شركاتهم الكبرى، إلى جانب نصائح ومداخلات من قبل الشباب المٌنتَدين، والمدراء وممثلي الشركات الكبرى وغيرهم.

في هذا السياق، قال مـازن حـايك، المتحدّث الرسمي باسم "مجموعة MBC" - مدير عام العلاقات العامة والشؤون التجارية": "تُعد البطالة من أبرز التحديات التي تواجه العالم العربي، إذ يصل عدد العاطلين عن العمل، بحسب دراسة أجراها "اتحاد المصارف العربية" Union of Arab Banks، إلى حوالي 22 مليون من إجمالي القوى العاملة البالغة نحو 120 مليون عامل. وأضاف حـايك: "وإذا لم تُتّخذ الإجراءات الكافية والوافية والسريعة، قد يصل عدد العاطلين عن العمل في منطقتنا، مع حلول العام 2025، إلى نحو 80 مليون، لا سمح الله!" وختم حـايك: "إذاً، يتطلب ذلك منا جميعاً ضخّ استثمارات ضخمة لرفع معدلات النمو الاقتصادي بهدف إيجاد الملايين من فرص العمل الجديدة سنوياً، مع التركيز على الشباب والقطاعات المنتِجة والخدماتية، منها: تقنية المعلومات والاتصال والتكنولوجيا وصناعة المحتوى، وغيرها. ومن هنا تنبع أهمية مُبادرة "روّاد الأملمع شركائنا "إنجاز العربالتي تستقطب أبرز مؤسسات القطاع الخاص، سعياً إلى تمكين الشباب والشابات العرب ورفع كفاءاتهم وتحسين قدراتهم التنافسية وتعزيز فرصهم في سوق العمل." من جانبه، تحدّث عاكف العقرباوي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة "إنجاز العرب" قائلاً: "تواصل حملة "وسّع آفاقك" رحلة نجاحاتها الرائعة مع إشراقة شمس كل يوم جديد، ويُسعدنا انضمام فعاليات «روّاد الأمل» من "مجموعة MBC" إلى الحملة لتدفع قاطرة مسيرتها نحو مزيد من التميّز في إيجاد فرص عمل مستدامة لشبابنا العربي. نأمل أن تكون هذه الحملة خير مُعين للشباب العربي لإدراك الفرص الوظيفية المتاحة أمامهم في القطاع الخاص، خصوصاً أولئك الشباب الذين لم يُأخذوا بعين الاعتبار من قبل العمل في القطاعات المتنامية، مثل: "الضيافة" و"الطيران" و"الخدمات اللوجستية" و"الإعلام" و"الأعمال التجارية الرائدة". وختم العقرباوي: "أُؤكد مجدداً على الدور المحوري للإعلام في رفع مستوى الوعي لدى الجمهور بشأن هذه التحديات والمواضيع المتنوعة والمختلفة. ونحن على يقين بأن هذه المبادرة ستقود خطى شبابنا وتعينهم على توجيه دفّة مستقبلهم نحو غد أفضل وتشجعهم بالتالي على اقتفاء أثر أحلامهم حتى ترى النور وتصبح ملموسة".