EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2010

استوحت إبداعها من رحلاتها مع والدها MBC.. تذكرة مترو باريس تحفة فنية بأنامل جزائرية

"فوزية" الجزائرية حولت تذكرة المترو إلى لوحة فنية

"فوزية" الجزائرية حولت تذكرة المترو إلى لوحة فنية

بالنسبة للآلاف الذين يستخدمون مترو باريس تعد تذكرة المترو مجرد وسيلة لتسهيل تنقلهم من مكان لآخر عبر أنفاق المترو وتنتهي صلاحيتها بمجرد انتهاء مشوار الرحلة، لكن هذه التذكرة أصبحت تحفة فنية على يد فنانة تشكيلية جزائرية، حسب نشرة التاسعة على MBC1.

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2010

استوحت إبداعها من رحلاتها مع والدها MBC.. تذكرة مترو باريس تحفة فنية بأنامل جزائرية

بالنسبة للآلاف الذين يستخدمون مترو باريس تعد تذكرة المترو مجرد وسيلة لتسهيل تنقلهم من مكان لآخر عبر أنفاق المترو وتنتهي صلاحيتها بمجرد انتهاء مشوار الرحلة، لكن هذه التذكرة أصبحت تحفة فنية على يد فنانة تشكيلية جزائرية، حسب نشرة التاسعة على MBC1.

وتحولت تذكرة المترو الفرنسية -التي لا يتجاوز طولها 4 سنتيمترات وعرضها سنتيمترين لا غير، بفضل إبداع فوزية بوخروبة- إلى لوحات فنية تعكس مظاهر طبيعية خلابة.

استوحت "فوزية" رسوماتها من رحلاتها مع والدها الذي كان يعمل موظفا ساميا في وزارة الدفاع الفرنسية في جزر المحيط الهادئ والهندي ودول مثل جزر القمر ومدغشقر.

وتقول فوزية لنشرة التاسعة "أحاول بكل جهدي أن أرسم كل الذي رأيته مع والدي رحمة الله عليه وعلى أمي وأخوتي، الذين قضوا نحبهم جميعا".

وتؤكد الفنانة الجزائرية أن المغزى من وراء التركيز على المظاهر الطبيعية هي أن تبعث رسالة لكل النساء العربيات "بأن يعملن في بيوتهن أو في مكان العمل على حماية البيئة والطبيعة، مثلما تحرص المرأة العربية دائما على حماية ورعاية أطفالها وعائلتها".

وقالت في هذا السياق "يجب أن تعلم المرأة العربية أولادها وعائلتها حب الطبيعة، وكيفية الحفاظ على جمال الطبيعة".